أنحاء العالم

أعمال العنف تؤجل المدارس في تونس

وصف الرئيس التونسي زين العابدين بن علي، الاثنين، أعمال الاحتجاجات التي شهدتها البلاد وراح ضحيتها العشرات بأنها “عمل إرهابي،” في وقت أعلنت فيه الحكومة تعطيل الدراسة في المدارس والجامعات حتى إشعار آخر.

 

 

 

 

 

وصف الرئيس التونسي زين العابدين بن علي، الاثنين، أعمال الاحتجاجات التي شهدتها البلاد وراح ضحيتها العشرات بأنها “عمل إرهابي،” في وقت أعلنت فيه الحكومة تعطيل الدراسة في المدارس والجامعات حتى إشعار آخر.

 

وقال الرئيس التونسي، في خطاب تلفزيوني “إنّ هذه الأيادي استغلت بدون أخلاق بعض الأحداث لإثارة الشغب،” مضيفا أن من يقف وراء الاحتجاجات هم “مأجورون، تسيّرهم أطراف من الخارج لا تكن الخير لتونس.”

إلى ذلك، أصدرت وزارتا التربية والتعليم العالي والبحث العلمي في تونس بلاغا بتعطيل الدراسة في المدارس والجامعات في البلاد، وفقا لوكالة الأنباء التونسية الرسمية.

وقال البلاغ “على إثر ما جد من أعمال شغب بعدد من المؤسسات التربوية والجامعية وفي انتظار نتائج التحقيق لتحديد مسؤوليات المتسببين فيها ومن قام بدفع التلاميذ الأبرياء والطلبة إلى أعمال التشويش والعنف وبث الفوضى بالشارع في بعض المناطق، تقرر تعليق الدروس بكافة المؤسسات التربوية والجامعية بداية من يوم غد الثلاثاء.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق