أنحاء العالم

مجزرة في طرابلس والمستشفيات ترفض أستقبال الجرحى

(أنحاء) – خاص :-

أكد شهود عيان وقوع مجزرة في حيي فشلوم وتاجوراء في طرابلس اليوم الثلاثاء 22 فبراير 2011، في وقت  ترتفع فيه وتيرة العنف والمواجهات بين المحتجين والقوات العسكرية للنظام الليبي.

وأوضح شهود عيان كذلك أن السلطات الليبية تأمر المشتفيات بعدم إستقبال الجرحى والمصابين، غير أن بعض رجال الأعمال خصصوا 6 مصحات في مواقع متفرقة من العاصمة طرابلس لتقديم الإسعافات لمصابي المواجهات.

وذكرت مصادر مطلعة أن الجيش المصري عزز قواته على الحدود مع ليبيا، وسط أنباء عن محاولة السلطات الليبية استمالة قبائل مصرية على الحدود للمشاركة في المواجهات مع المحتجين.

وكان الرئيس الليبي معمر القذافي ظهر لمدة ثوان قليلة على شاشة التلفزيون الرسمي ليؤكد وجوده في ليبياـ وقال في ساعة مبكرة من صباح اليوم الثلاثاء "أنا موجود بطرابلس وليس في فنزويلا كما قالت الإشاعات المغرضة وهؤلاء الكلاب".

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق