مبتعثون

ملتقى كاردف 2 يجمع 200 مبتعث ومبتعثه في بريطانيا

 

(أنحاء) – 

تحت شعار "تلتقي الخبرات لصنع الابداع" نظم الطلاب المبتعثون من أبناء المملكة الي مدينة كاردف، عاصمة ويلز بالمملكة المتحدة ملتقي كاردف الطلابي 2، يوم السبت الموافق 30 ابريل 2011.

الملتقى نتاج تعاون بين مركز المنار الاسلامي بمدينة كاردف، ونادي الطلاب السعوديين المبتعثين بهذة المدينة، وموجه الي جميع مبتعثين في المملكة المتحدة.

وركز الملتقى الذي حضره ما يقارب 200 مبتعث ومبتعثه من عدد من المدن البريطانية، على موضوع النجاح كمحدد رئيس لموضوعات الملتقى التي دارت في هذا السياق. واستضاف كلا من فضيلة الشيخ عبدالعزيز الفوزان، عضو مجلس هيئة حقوق الإنسان والمشرف العام علي مؤسسة رسالة الاسلام، والدكتور نجيب الزامل، عضو مجلس الشورى والكاتب بصحيفة الاقتصادية، والاستاذ ياسر الحزيمي المدرب المعتمد في تطوير الذات.

وقدم المدرب في هذة الدورة التدريبية الكثير من التجارب والقصص المحفزة للنجاح وعدم الركون للكسل او الاستسلام لليأس، وتفاعل الحضور مع المدرب وساهموا في إنجاح هذة الدورة التدريبية.

وبعد ذلك، بدأت حلقة الحوار المفتوح مع الدكتور نجيب الزام وأدار الحوار المبتعث عامر الحسيني، وتلقى الضيف العديد من الاسئلة التي تناولت واقع ومستقبل العمل التطوعي، وقضايا توظيف المبتعثين ومساهمة مجلس الشورى في الإعداد لتوظيف جموع المبتعثين.

 وتحدثت المبتعثة د. فاطمة الحازمي عن عدم استطاعتها الحصول على وظيفة أكاديمية بعد حصولها علي درجة الدكتوراة في التربية، ثم بدأت مداخلات من طلاب مرحلة البكاليوريوس والذي تحدث عنهم الشاب فيصل الصقري، وطالب مجلس الشورى للمساهمة في ايجاد حل لتوظيف الشباب العائدين، وتطرق لتجربة مبتعثة الدكتوراة، وابدى مشاعر وطنية جياشه صفق له الجميع. وإنتهى الوقت المخصص للقاء ولم تنتهي أسئلة المبتعثين الذين تحلقوا حول الضيف حتى خارج القاعة.

بعد ذلك قدم الدكتور حمد الماجد عضو مؤسس للجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، والكاتب بصحيفة الشرق الاوسط، رئيس مجلس أمناء مركز التراث الإسلامي البريطاني في مدينة مانشستر، ورئيس المركز الاسلامي بلندن سابقا، عرضا تحدث فيه عن تجربة مركز التراث الاسلامي البريطاني.

ثم قدم الشيخ الدكتور الشيخ عبدالعزيز الفوزان، عضو مجلس هيئة حقوق الإنسان والمشرف العام علي مؤسسة رسالة الاسلام محاضرة تحدث فيها عن أسباب التوفيق، ابدع الشيخ في امتاع الحضور باسلوبه الرقيق في التعاطي مع قضايا التوفيق والتي تمس كل انسان وخصوصا المغتربين.

ثم إختتم عضو اللجنة المنظمة للملتقى أ. ابراهيم الحيدري، اللقاء بتقديم الشكر لكل من حضر وساهم في إنجاح الملتقى، ثم طلب من أعضاء اللجنة المنظمة  وهم محمد العبيد، وصالح الدهش، وفؤاد عبدالرحمن، وعامر الحسيني الصعود الي منصة اللقاء، ثم دُعي جميع المبتعثين من أعضاء اللجان العاملة والذين كان لدورهم عظيم الأثر في إنجاح هذا الملتقى، وهم فواز سعد، عبيد الدوسري، فيصل العنزي، انس المفلح، رائد السلامة، حاتم القحطاني، عبد الله المحيسن، احمد العمري، طارق الحمد، عبد الرحمن القحطاني، محمد الدوسري، راعي القحطاني، مبخوت الصيعري، صالح الصيعري، سعود البصير، عبدالمحسن الرشودي، عبدالله اليوسف، عبد الملك العبيد، محمد البعادي، صالح العثيم، مبارك الصيعري، زياد المغامسي، سليمان الصقعبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق