أنحاء العالم

أحمدي نجاد : هجمات 11 سبتمبر لعبة لاستهداف العالم الإسلامي

alt

(أنحاء) – وكالات :-

وصف الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم الأحد اعتداءات 11 سبتمبر باللعبة المبرمجة لشن هجوم على الدول الإسلامية، وذلك في كلمة افتتاحية للمؤتمر الدولي الخامس للمجمع العالمي لأهل البيت”، مشيراً إلى أن مهمة ومسؤولية علماء العالم الإسلامي هي تقديم نظام جديد ليحل محل النظام الحالي لإدارة المجتمعات البشرية.

ونقلت قناة “العالم” الإيرانية عن نجاد قوله في الکلمة الافتتاحية إن “هذه الحادثة كانت لعبة معقدة ومخططة للتأثير على الأحاسيس البشرية وخلق الذريعة لشن الهجوم على الدول الإسلامية بما فيها أفغانستان والعراق الذي أسفر عن قتل وجرح أکثر من مليون إنسان بريء”.

ونقلا عن وكالة يو بي آي، فقد لفت نجاد إلى أن سبب كل مظاهر الفساد يعود إلى هيمنة الحکام غير الكفوئين وغيرالصالحين على المجتع البشري. مضيفا أن “مسؤوليتنا الأساسية اليوم هي تقديم نظام جديد لإدارة العالم”.

وأكد ان الصحوة الإسلامية التي تشهدها المنطقة لا تتعلق بالمسلمين فحسب بل لها أبعاد وهوية إنسانية تنبع من مبادئ الدين الإسلامي.

يذكر ان هذا المؤتمر يعقد كل أربعة أعوام ويشارك فيه حوالي ألف مفكر ونخب وشخصيات بارزة من العالم الإسلامي يمثلون 110 دول.

وسيتطرق مفكرو العالم الاسلامي المحليون والأجانب، خلال هذا المؤتمر الذي يستغرق ثلاثة أيام إلى القضايا الأهم المرتبطة بالعالم الإسلامي ضمن لجان متعددة بما فيها اقتصادية وسياسية وحقوقية وثقافية وكذلك لجنة أخرى خاصة بالمرأة في العالم الاسلامي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق