هنا و هناك

وكالة الفضاء الأوروبية تطلق مسباراً إلى أقرب نقطة من الشمس عام 2017

alt

(أنحاء) – وكالات :-

تبنت وكالة الفضاء الأوروبية بشكل رسمي أمس الثلاثاء مشروع دراسة طبيعة وسلوك الشمس ورسم خرائط خغرافية للكون بالاقتراب من الشمس إلى أقرب نقطة ممكنة، وذلك بواسطة مسبار يدعى “المسبار المداري الشمسي” والذي سيعمل على بعد 42 مليون كيلومتر فقط من الشمس، وهي نقطة اقرب كثيرا من اقرب نقطة وصلتها اي مركبة فضائية سابقا، ومن المتوقع انطلاق المسبار المداري الشمسي في عام 2017.

ونقلا عن موقع بي بي سي، فإن كلفة المشروع تقدر بنحو مليار يورو، وتشارك وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” بتقديم أجهزة ومعدات متخصصة للمسبار، وصاروخ لحمله إلى عمق الفضاء باتجاه الشمس، كما وافقت وفود الدول الأعضاء في وكالة الفضاء الأوروبية “أيسا” المجتمعة في باريس على اختيار فريق مهمات يكلف بالبحث في فك أعمق سرّين من أسرار علم الفضاء، وهما “المادة الداكنة” و”الطاقة الداكنة”، التي يعتقد العلماء أنهما تهيمنان على شكل الكون وتصنعانه إلى حد بعيد، إلا ان ماهيتها وطبيعتها ما زالت غامضة وعصية على فهم العلم والعلماء.

يشار إلى أن اكتشاف الطاقة الداكنة وتأثيراتها على تمدد الكون وتوسعه كان سببا في حصول العلماء الثلاثة الذين أسهموا في الكشف عنها على جائزة نوبل للعلوم.

وسيعمل المسبار المتطور على مسح المجرات وكيفية توزيعها، وإضافة إلى المسبار، وافقت وكالة الفضاء الأوروبية على بناء تلسكوب فضائي جديد باسم “إيوكلايد” بهدف الكشف عن جغرافية الكون ومسحها تفصيليا عند مساحة تقترب من 10 مليارات سنة ضوئية، وسيكلف التلسكوب قرابة مليار يورو، ومن المنتظر أن ينطلق في عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هنا و هناك

وكالة الفضاء الأوروبية تطلق مسباراً إلى أقرب نقطة من الشمس عام 2017

alt

(أنحاء) – وكالات :-

تبنت وكالة الفضاء الأوروبية بشكل رسمي أمس الثلاثاء مشروع دراسة طبيعة وسلوك الشمس ورسم خرائط خغرافية للكون بالاقتراب من الشمس إلى أقرب نقطة ممكنة، وذلك بواسطة مسبار يدعى “المسبار المداري الشمسي” والذي سيعمل على بعد 42 مليون كيلومتر فقط من الشمس، وهي نقطة اقرب كثيرا من اقرب نقطة وصلتها اي مركبة فضائية سابقا، ومن المتوقع انطلاق المسبار المداري الشمسي في عام 2017.

أكمل القراءة »

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق