أنحاء العالم

تحطم مروحية رئاسية في المكسيك يقتل وزير الداخلية و7 من مرافقيه (فيديو)

alt

(أنحاء) – وكالات :-

قتل وزير الداخلية المكسيكي فرانسيسكو بلايك، و7 أشخاص آخرين كانوا يرافقونه عند تحطم مروحية رئاسية يستقلونها كانت متوجهة من العاصمة مكسيكو سيتي إلى غويرنافاكا حيث يتم افتتاح الجمعية العمومية العادية للجنة العدل المكسيكية.

ونقلا عن وكالة يونايتد برس انترناشيونال، فقد أفادت وسائل الإعلام المكسيكية أن المروحية الرئاسية تحطمت عند ضواحي مدينة مكسيكو، ما أسفر عن مقتل وزير الداخلية و7 أشخاص معه، هم نائب وزير الشؤون القانونية وحقوق الإنسان فيليبي زامورا، والمنسق الإعلامي خوسي ألفريدو غارسيا ومسؤول اسمه أيتون داريا سانشيش و4 جنود.

وأصدر المتحدث باسم القصر الرئاسي أليخاندرو سوتا بياناً مقتضباً أعلن فيه مقتل ركاب وطاقم الطائرة، مشيراً إلى أن الرئيس المكسيكي فيليبي كالديرون التقى زوجة وزير الداخلية غلوريا كوسيو، وألغى رحلته إلى هاواي المحددة في عطلة نهاية الأسبوع حيث كان سيلتتقي الرئيس الأميركي باراك أوباما.

من جهته قال الرئيس المكسيكي إن الظروف المناخية وتلبد السماء بالغيوم قد تكون سبب الحادث الذي أسفر عن مقتل وزير الداخلية الذي وصفه “بالوطني العظيم”.

لكن كالديرون أشار إلى التحقيق في ما حصل “سيبحث كل الفرضيات المحتملة” وحث على العمل مع أفضل الخبراء في العالم “لمعرفة الأسباب المحددة لهذا الواقع الحزين”.

وأعرب الرئيس عن تعازيه لعائلات الضحايا، كما تلقى تعزية من نظيره الأميركي ووزيرة الخارجية هيلاري كلينتون.

{youtube}OQNUVnQUnho{/youtube}

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق