أنحاء العالم

السعودية تطلب إدانة الأمم المتحدة لمؤامرة اغتيال سفيرها بواشنطن

alt

(أنحاء) – وكالات :-

قال وفد السعودية لدى الأمم المتحدة أمس الثلاثاء إنه سيعرض مشروع قرار على الجمعية العامة للأمم المتحدة قريبا يدين مؤامرة اغتيال سفيرها في الولايات المتحدة، ويحث إيران على أن تلتزم بالقانون الدولي.

وينص مشروع القرار الذي أطلع الوفد السعودي رويترز عليه على أن الجمعية العامة المؤلفة من 193 دولة تقول إنها “تأسف لمؤامرة اغتيال سفير المملكة العربية السعودية لدى الولايات المتحدة الأمريكية”.

ويدين مشروع القرار أيضا “الارهاب في كل صوره ومظاهره” و “يدين بشدة أعمال العنف ضد البعثات الدبلوماسية والقنصلية والممثلين الدبلوماسيين والقنصليين”.

ونقلا عن وكالة رويترز، فقد قال عبد المحسن إلياس المتحدث باسم بعثة السعودية لدى الأمم المتحدة إن وفده سيوزع مشروع القرار على أعضاء الجمعية اليوم الأربعاء، وإنه يهدف إلى طرحه للتصويت يوم الجمعة.

وكانت السلطات الأمريكية قالت الشهر الماضي إنها اكتشفت مؤامرة دبرها شخصان إيرانيان، على صلة بأجهزة الأمن الإيرانية لاستئجار قاتل لاغتيال السفير عادل الجبير. واعتقل أحد الرجلين في سبتمبر، لكن الآخر في إيران فيما يعتقد. ونفت إيران التهم وعبرت عن غضبها قائلة إن هذه المزاعم تعرض للخطر الاستقرار في الخليج.

ولا يتهم مشروع القرار بشكل مباشر إيران بالمسؤولية عن المؤامرة ولا يدعو إلى إدانة طهران، غير أن مشروع القرار يحث طهران على “الامتثال لكل التزاماتها بموجب القانون الدولي، والتعاون مع الدول في مقاضاة كل من شاركوا في التخطيط والرعاية والتنظيم ومحاولة التنفيذ لمؤامرة اغتيال السفير السعودي”.

وقال إلياس إن الوفد السعودي يتوقع أن تطلب دول كثيرة أعضاء في الأمم المتحدة المشاركة في رعاية مشروع القرار، وأضاف قوله “إنها إشارة واضحة إلى أن أعمال الإرهاب وأعمال العنف ضد أي بلد ومواطنيه وممثليه يجب ألا تمر دون أن تلقى الرد الملائم”، وإن عدم إدانة هذه الأعمال سيعادل التغاضي عنها.

وقال عدة دبلوماسيين لرويترز ان واشنطن ستشارك على الارجح في رعاية مشروع القرار.

وكانت طهران قد شكت بالفعل للأمم المتحدة من المزاعم الأمريكية، قائلة إن أحد المتآمرين المزعومين الذي تصفه واشنطن بأنه مسؤول عسكري إيراني هو في الواقع عضو في جماعة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة التي تصنفها الولايات المتحدة على أنها جماعة إرهابية، وقال المجلس الوطني للمقاومة في إيران الذي تنضوي تحت لوائه مجاهدي خلق إن الاتهام الإيراني “مناف للعقل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق