هنا و هناك

جزائري يعيد فتح قبر والدته للتأكد من موتها

alt

(أنحاء) :-
أقدم  مواطن جزائري على إعادة فتح قبر والدته التي توفت قبل 10 أيام, بعد أن أخبره أحد أقرباءه بأنه سمع أصوات تخرج من القبر, وقد واجه صراع نفسيا إنتهى بقرار الكشف عن وجه والدته التي كانت ميته بالفعل.

الحادثة الغريبة، شهدتها بلدية الفيض الواقعة شرق بسكرة الاثنين الماضي، وتم الكشف على الميته  بحضور الحماية المدنية ومصالح الدرك الوطني، بترخيص قانوني تلبية لطلب أهل العجوز صاحبة العقد الثامن من العمر, وبحسب صحيفة “الشروق” فإن طلب الكشف عن وجه المتوفاة جاء من ذويها عقب سماع نبأ مفاده أن أحد الزائرين للمقبرة سمع أنينها تحت اللحد علما بأن صاحبته توفيت في منزلها وتم تشييع جنازتها وتبين بعد الكشف عنها أنها فعلا ميتة.
هذه الواقعة أثرت كثيرا في ابن العجوز المتوفية مع شيء من الشعور بالندم على حفر القبر، أما ناقل الخبر وهي امرأة زارت قبر ابنتها المجاور لقبر العجوز فأبدت استعدادها للقسم على المصحف أنها فعلا سمعت أنينا ينبعث من اللحد كما لو أن صاحبته تعاني من ألم أو اختناق.
‭               
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق