أنحاء الوطن

مستشار اقتصادي سعودي: معدل تضخم السكن تخطى 70% في عام 2011

alt(أنحاء) :-
أعد مستشار اقتصادي سعودي دراسة تتناول معدلات التضخم في عدة دول خلال الفترة من يناير 2007, إلى سبتمبر 2011, وأظهرت الدراسة ارتفاع معدلات التضخم للسكن وتوابعه في السعودية بنسبة 70,9%, وهي نسبة تفوق ثلاثة أضعاف معدلات تضخم تكاليف السكن في معظم دول العالم.

ونقلت صحيفة الرياض عن معد الدراسة, المستشار الاقتصادي فادي العجاجي قوله :”خلال نفس الفترة، سجل المؤشر العام لتكاليف المعيشة في المملكة, ارتفاعاً بلغت نسبته 33%، وبذا تكون الأسر السعودية قد فقدت 33%, أي 3300 ريال من كل 10000 ريال, في حين بلغ متوسط معدل التضخم العام في الدول محل الدراسة 15,1% خلال نفس الفترة.
وتظهر الدراسة أن معدل تضخم السكن وتوابعه في دولة قطر والبحرين بنسبة 13,9% و 7,4% خلال نفس الفترة, وقد يعود ذلك إلى أن تكاليف السكن فيهما مقومة بأعلى من قيمتها الحقيقية قبل عام 2007م.
تجدر الإشارة إلى أن متوسط معدل تضخم السكن وتوابعه في المملكة لم يتجاوز 0.1% خلال الفترة من يناير 1999م إلى ديسمبر 2006م.
 وقد أكد العجاجي أن هناك بعض التحفظات بشأن طريقة مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات في حساب معدلات التضخم  ولاسيما معدل تضخم الإيجار الذي ارتفع بنسبة 86,5% خلال الفترة من يناير 2007م إلى سبتمبر 2011م. وهذا يتطلب ارتفاع تكاليف الإيجار بنسبة 388,9% خلال نفس الفترة.
وبالرغم من الارتفاع الملحوظ إلا أن مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات لا تأخذ تكاليف امتلاك المنزل في مؤشرها، بل يتم تقديرها عن طريق حركة الإيجار, ولا تأخذ في الحسبان التكاليف التي يتعين على ملاك المنازل دفعها لو استأجروها لذلك تقدر التضخم بمعدل  18%، أي أن 18% من إجمالي دخل القطاع العائلي يوجه إلى السكن.
 يذكر أن مشكلة السكن باتت تؤرق الكثير من السعوديين الذين أطلقوا الحملات التي تطالب بتخفيض تكلفة السكن ومراقبة الأسعار, منها حملة “مسكني” التي بدأت بمبادرة من عبدالله الغذّامي من خلال تويتر.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. تنبيه: zig zaga

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق