أنحاء العالم

أمريكا تدرس مع ليبيا خطة لاسترداد الأسلحة من الثوار مقابل المال

alt

(أنحاء) – وكالات :-

قالت مصادر أمريكية إن الولايات المتحدة تدرس مع ليبيا خطة تقضي بتوفير برنامج مخصص لشراء الصواريخ المحمولة المضادة للطائرات من الثوار بعد أن استولوا عليها خلال المواجهات مع نظام العقيد معمر القذافي طوال الأشهر الماضية.

ونقلت شبكة “سي إن إن” الأميركية اليوم السبت عن المصادر الأميركية قولها ان الولايات المتحدة تدرس مع ليبيا خطة تقضي بتوفير برنامج مخصص لشراء الأسلحة، وتحديداً الصواريخ المحمولة المضادة للطائرات، من المجموعات المسلحة التي وضعت يدها عليها خلال المواجهات مع نظام الزعيم الليبي معمر القذافي طوال الأشهر الماضية.

وأشارت المصادر إلى أن الخطة تندرج بإطار حرص الولايات المتحدة على جمع أكبر كمية ممكنة من هذه الأسلحة وتأمينها، خشية أن يصار إلى بيعها في السوق السوداء، ما قد يفتح الباب أمام تهديد الأمن الملاحي في حال وصولها إلى تنظيمات متشددة مثل القاعدة.

ورفض المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر التعليق على تفاصيل ما قال انها “برامج سرية”، ولكنه قال ان بلاده “تبحث عن الطريقة الأكثر فاعلية” لتدمير ترسانة النظام السابق من الصواريخ المحمولة المضادة للطائرات، والتي يقدر عددها بعشرين ألف صاروخ.

ولفت إلى أن وجود هذه الأسلحة حالياً بحوزة ميليشيات ليبية لا يعني بالضرورة أن تلك المجموعات تعتزم استخدامها، ولكنه أكد وجود حاجة ماسة لجمعها، معتبراً أن الأمر يقع ضمن إطار الخطط الأميركية لدعم الحكومة الليبية الجديدة ونزع سلاح المليشيات الموجودة ودمج عناصرها في الجيش الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق