أنحاء العالم

البنك المركزي المصري: ارتفاع تحويلات المصريين في الخارج لأكثر من 13 مليار دولار

alt(أنحاء):-

أصدر للبنك المركزي المصري حديثاً, تقرير كشف عن ارتفاع صافي تحويلات المصريين العاملين في الخارج، لأعلى مستوى في تاريخها خلال الفترة من أكتوبر 2010 إلى نهاية سبتمبر 2011، لتسجل 13.5 مليار دولار.

وأوضح تقرير سابق للبنك المركزي المصري أن حجم تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجل في العام المالي 2000–2001 مستوى 2.9 مليار دولار.
 وتشير بعض التقديرات إلى أن حجم المصريين العاملين بالخارج تتجاوز 7 ملايين نسمة، حسب صحيفة “اليوم السابع” المصرية.
وقال عضو مجلس إدارة بنك القاهرة المدير الإقليمى الأسبق لبنك المشرق – مصر، محمد بدرة، أن النمو الذي حدث في تلك التحويلات سوف يسهم بشكل كبير في تحريك الأسواق المحلية نسبياً في ظل حالة الركود التي تعاني منها حالياً، مضيفاً أن الزيادة في عائدات عبور قناة السويس، حققت أيضاً وفراً دولارياً للدولة.
وكشف التقرير أيضاً أن السيولة المحلية استمرت فوق حاجز التريليون جنيه، للشهر الثاني على التوالي، وارتفع حجمها إلى 1018.9 مليار جنيه، في نهاية شهر يوليو الماضي، بزيادة قدرها 9.6 مليار جنيه، خلال شهر يوليو 2011، وبنسبة ارتفاع بلغت 0.9%.
 وفقاً لما ذكره تقرير أصدره البنك المركزي المصري، وانعكست الزيادة في السيولة المحلية في نمو أشباه النقود لترتفع بمقدار 4 مليارات جنيه، بنسبة 0.5%، والمعروض النقدي بنحو 5.6 مليار جنيه بنسبة 2.2%.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق