أنحاء العالم

مسيرة نسائية بالملابس السوداء أمام الداخلية المصرية للمطالبة بوقف العنف

alt

(أنحاء) :-
نظمت مجموعة من النساء في مصر مسيرة نسائية بالملابس السوداء، يوم الأحد متجهة إلى شارع مجلس الشعب، بمبادرة من حركة مصر المتنورة، التي أطلقتها الناشطة غادة الشهبندر، لوقف العنف أمام وزارة الداخلية، ورددت المشاركات هتافات اختلطت بدموعهن «بلدي يا بلدي.. الشرطة قتلت ولدى». 

ونقلت صحيفة المصري اليوم عن الناشطة غادة الشهبندر, قولها «الداخلية هي المسؤولة عن قتل 80 طفلا في مجزرة بورسعيد وأمام الداخلية».
 وقدمت 3 مطالب أساسية للمجلس، تمثلت في الوقف الفوري لإطلاق قنابل الغاز والخرطوش، وسحب قوات «الداخلية» إلى داخل الوزارة، وفتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية في موعد أقصاه 11 فبراير الجاري، وتشكيل حكومة ائتلافية من مجلس الشعب.
 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق