هنا و هناك

أمريكية تدعي الإصابة بسرطان الدم لإقناع حبيبها بالزواج منها

alt

(أنحاء) – وكالات :-
وجه القضاء الأميركي، اتهامات رسمية إلى عروس، أدعت الإصابة بالسرطان، لتتمكن من إقناع حبيبها بالزواج منها والحصول على تبرعات لتقيم زفاف الأحلام وشهر عسل مترف.

وبحسب صحيفة “تايمز هيرالد ريكورد”، أن هيئة المحلفين العليا في أورانغ كاونتي، قررت توجيه اتهامات رسمية إلى جسيكا فيغا (25 عاماً) تتعلق بالسرقة والتزوير على خلفية زعمها الإصابة بسرطان اللوكيميا بمراحله الأخيرة عام 2010.
وكانت فيغا ادعت عام 2010 أنها مصابة بسرطان الدم، وأعربت عن رغبتها الزواج من والد طفلها مايكل أوكانور قبل أن تموت، وأثرت قصتها بالأقارب والأصدقاء والجيران وتبرعوا جميعهم كي تقيم حفل زفاف باذخاً وكي تقضي مع عريسها شهر عسل في أوروبا في أيار (مايو) 2010.
ولكن بعد 4 اشهر من الزواج، اكتشف أوكانور أن زوجته ادعت المرض وتوجه إلى القضاء وتطلق منها، وظهر أن ورقة الطبيب التي قدمتها مزورة.
وقرر الإدعاء أمس توجيه الإتهامات لفيغا على الرغم من عودتها إلى أوكانور وانجابها طفلاً ثانياً منه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق