أنحاء الوطن

“البلدية والقروية” تراقب الأراضي الحكومية بـ“الأقمار الاصطناعية” لمنع التعديات

(أنحاء) – متابعات :-

تدرس الجهات العليا لائحة جديدة تهدف إلى حماية أراضي الدولة من التعديات، ومراقبة الأراضي الحكومية بالأقمار الصناعية، وتشمل اللائحة إعادة هيكلة العقوبات التي ستفرض على المتعديين ومعالجة الاحداثيات.

وأوضح المدير العام لقضايا الأراضي في وزارة الشؤون البلدية والقروية والأمانات المستشار فهد السعدون أن عملية المراقبة بالأقمار الاصطناعية على الأراضي وإحداثياتها ستتم عبر إدارة مركزية يكون مقرها في إمارة المنطقة، وسيتولى مهماتها فريق متخصص في الهندسة، ولن يكونوا مكلفين بل متفرغين لهذه الوظيفة.

وأوضح أنه في حال ثبوت التعدي على إحدى الأراضي من قبل شخص بحاجة إلى منزل في ظل عدم وجود منزل آخر متوافر لديه، وعدم اعتراض المسكن خطوط التنظيم ولا يقع في مجاري الأودية والشعاب، وأن المرافق العامة ليست بحاجة إلى هذه الأرض المقام عليها المنزل، وأن بقاءه في المنزل لا يحدث إثارة أو مشكلات جماعية، فإنه يترك لكن تؤخذ منه قيمة مضاعفة على الأرض من سعرها الفعلي، بحسب صحيفة “الحياة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. والله التطور عن طريق الاقمار الصناعية مرة وحدة

    أخاف تكلف الدولة ميزانية أو تروح الميزانية لجيوب ناس همها هو شفط الميزانيات

  2. حفظوها بالاقمار الصناعية حتى لا يحصل عليها مواطن مسكين يريد بيت يحميه ..احفظوها لاصحاب الشبوك ..حتى يستوردوا

    شبوك جديدة تكفي لها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق