اقتصاد

ساعتان من الذعر على متن خطوط الإمارات والشركة تنفي أنها فتحت الباب في الجو

(أنحاء) – وكالات:

عاش مسافرو درجة رجال الأعمال على متن طائرة سوبر جامبو التابعة لطيران الامارات ساعتين من الذعر، وذلك بعدما سمعوا صوت انفجار مدوي تلاه أصوات صفير صدرت من باب مخرج الطوارئ، وهو ما فسره الجميع بأنه فجوة في الباب.

فيما نفى مسئولون من شركة طيران الامارات وجود فجوة في باب الطوارئ يمكن أن تُعرض سلامة الطائرة إلى الخطر، مستندين إلى الضوء الأخضر الذي التقطته الكاميرات فوق الباب، والذي يشير إلى أن جهاز الغلق الآلي يعمل بكفاءة، وذلك حسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”.

وأكدت شركة طيران الإمارات عدم صحة ما نشرته صحيفة بريطانية حول “أن باب طائرة تابعة للشركة فتح أثناء تحليقها في الجو” في رحلة بآسيا.

وقال مصدر مسئول في الشركة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) مساء الأحد إن صحيفة الديلي ميل نشرت “مغالطات” حول الواقعة، مضيفا “لم ينفتح باب الطائرة وهي في الأجواء، ولم تفقد الطائرة ضغط الكابينة في أي وقت أثناء الرحلة، كما أن الفحوص التي أجريت أن الصوت الذي صدر عن الباب أثبتت أنه كان

ناجما عن فارق بسيط بين الإطار المطاطي للباب الذي ينتفخ عند الإغلاق والإطار السفلي عندما تم إغلاقه “.

وأضاف: “تم وضع بطانيات حول إطار الباب لوقف صوت الصفير الصادر عن الباب، وليس لإغلاق الباب أو منع انفتاحه”،

وكانت الصحيفة البريطانية نشرت تقريرا عن الواقعة، ونقلت عنها مواقع إلكترونية صورا لبطاطين تغطي جزءا من باب الطائرة، وأشارت إلى أن ركاب في الطائرة خشوا أن يفتح الباب أثناء الطيران فوق دول آسيوية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. شو يا طيران الإمارات لمنع الصفير وضع بطانيات لمنع صوت الصفير…. بس صراحة حلوة حكاية البطانيات..ههههههههههههههههههههههههههه…. أخر صيحة لعالم الطيران… بطانية = بطة نية.. يعني بالعربي بطة غير مستوية.. ههههههههههههههههههههههههههه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق