أنحاء العالم

ساحة عراد تغص بالجماهير… و”تجمع الفاتح” يؤكد: “البحرين لكل البحرينيين”

أنصار تجمع الفاتح في ساحة عراد في شمال شرق البحرين.
أنصار تجمع الفاتح في ساحة عراد في شمال شرق البحرين.

هاجر الشمري من المحرق (شمال شرق البحرين):ـ

اكتضت ميادين عديدة في أنحاء محددة من البحرين اليوم (الخميس) بجماهير تجاوبت مع نداء وجهه تجمع الوحدة الوطنية البحرينيين إلى المشاركة بكثافة في وقفة جماهيرية في الذكرى السنوية الثانية لتجمع الفاتح (21 فبراير)، باعتباره يوما “للبحرين وكل البحرينيين”.

وبلغت ذرة التجمعات في ساحة عراد (جزيرة المحرق) التي امتلأت ساحاتها بالرجال والنساء والأطفال الذي حملوا لافتات وارتدوا شعارات لتأكيد الشرعية للنظام الحاكم في البلاد.

وقال أحمد الفضالة ـ سفير مفوض ـ لـ “أنحاء”: “مثلث الحكم خط أحمر… خلاصة التجمع انتقاد عنف التيار المتطرف في البلاد”، مشيرا إلى أنه “مهما تحاور المتحاورون فلن نقبل المساس بشرعية الحكم”.

واستنفر التجمع حساباته على وسائل التواصل الاجتماعي بكثافة لحث البحرينيين على المشاركة القوية. وقال في صفحته الرسمية بموقع “تويتر” إن “يوم 21 فبراير هو يوم لكل الشعب البحريني”، وروج لشعارات مثل “من أجلك يا البحرين سنكون في عراد غداً “، و”21 فبراير ليس لأحد 21 فبراير هو يوم لكل البحرينيين”، و”الفاتح وقفة شعب ضد من سعى لدمار البلد، و21 فبراير هو يوم الشعب! لنكمل المسيرة معاً بعزمٍ وحماس”.

ونقل التجمع عن الشيخ ناجي العربي دعوته لـ”أهل الفاتح”: احتشادكم ليس لأجل التجمع او قياداته او قيادات الدولة لكن لأجلكم ولأجل البحرين.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. *

    هذآ وقد أثار الخبر ردود افعال ايجابية ..
    لدى أبناء الوطن الهنود والباكستانيين وقد خرج اهالي محافظة
    بنغلادش بمظاهرات عفوية تأيدا لجلالة الملك حمد باجاجان ال ميتاب .

  2. أسأل الل أن يوفق أهل البحرين الشرفاء لكل خير ويجنبهم شر الفتن وينصرهم على عدوهم إنه سميع مجيب.

  3. أثناء وجودي في ساحة جامع الجمعية الإسلامية بعراد، وجه لي أحد الصحفيين السؤال التالي:

    ما سبب حضورك إلى تجمع أهل الفاتح اليوم؟

    فأجبته: أولاً، نحن – كمسلمين مؤمنين – شعارنا: الله غايتنا، والرسول قدوتنا، والقرآن دستورنا، والموت في سبيل الله أسمى أمانينا

    ثانيا، جئت إلى هذا المكان استناداً على مبدأ: “وعليكم بجماعة المسلمين فإن يد الله على الجماعة، ومن شذ شذّ في النار” الذي يذكرنا به خطباء الجمعة

    ثالثا، في رأيي أن تجمع هذا الحشد الهائل من المواطنين البحرينيين في هذا المكان اليوم يهدف أساساً إلى توجيه رسالتين:
    1- رسالة للعالم الخارجي أن هؤلاء الناس هم أهل البحرين الحقيقيون، وليسوا أولئك الذين استغلوا تفوقهم اٌلإعلامي في تزوير الحقائق عن البحرين وأهلها كذبا وافتراء
    2- رسالة للحاكم (جلالة الملك) أن هؤلاء الناس هم مصدر قوتك (بعد الله)، وليس من العدل ولا من الحكمة أن يتم تهميشهم وتجاهل مطالبهم لمجرد أنهم موالون للحكومة! ويأتي على رأس المطالب، قبل توفير الغذاء والسكن، توفير الأمن من خلال تطبيق شرع الله بإقامة الحد الشرعي في حق المجرمين، وبالذات من قتلوا الشرطي “كاشف منظور” (رحمه الله) دهساً بالسيارة في فبراير 2011م

  4. تجمّع بهذا الحجم يتم نقله و تضخيمه في الاعلام…

    بينما التجمعات الحقيقية التي يكون فيها الجماهير أضعاف مضاعفه لهذا العدد ” و جميعهم بحرينيين” ولم يدفع لهم شيئاً .. يتم تهميشه و لا يتحدث عنه الا القلة المستضعفين.

    عجباً للإعلام يتجاهل أهل الحق لمصلحة السياسة بدلاً من أن يعري السياسيين ليفضح الباطل !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق