هنا و هناك

فريق من الباحثين يعثرون على عملات نحاسية ترجح أن العرب أول من اكتشف قارة أستراليا

4 (Copy)

(أنحاء) – وكالات : ــ

عثر فريق من الباحثين على خمس عملات نحاسية في متحف أسترالي ، والتي تحمل نقوشات بحروف عربية ، وهو ما يشير إلى احتمالات أن يكون العرب هم أول من اكتشف القارة الأسترالية قبل القبطان البريطاني “جيمس كوك” بنحو ستة قرون، وذلك حسبما نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وكشف باحثو جامعة “إنديانا” الأسترالية، والذي يعمل تحت إشراف عالم الآثار “إيان ماكنتوش”، أن العملات النحاسية موجودة بالمتحف الأسترالي منذ الحرب العالمية الثانية ، علماً أن تاريخها يعود إلى عام 900 ، فيما يعود تاريخ اكتشاف قارة أستراليا إلى عام 1606 على يد مستكشفين هولنديين ثم إلى عام 1770 عندما اكتشف “كوك” الساحل الشرقي الأسترالي.

ويُعتقد أن أصول العملات النحاسية تعود إلى سلطنة كيلوا الإفريقية ، التي أصبحت حالياً جزيرة “زنجبار” التابعة لتنزانيا، والتي حكمتها اسرة عربية يمانية كان لها دور كبير في نشر الإسلام في الساحل الشرقي لإفريقيا.

وفي الوقت الذي ترجح فيه بعض التفسيرات احتمالية وصول تلك العملات إلى أستراليا عن طريق التبادل التجاري عبر طرق بحرية كانت تربط القارة الأسترالية بشرق إفريقيا ، تتجة تفسيرات أخرى نحو احتمالية وصولها إلى الساحل بفعل الجرف نتيجة تحطم سفن ، إلا أن كل التفسيرات تؤكد وجود القارة قبل تاريخ اكتشافها المتفق عليه وتؤكد أن العرب قد وصولوا إلى القارة الصغيرة قبل أوروبا، وهو ما دفع “ماكنتوش” أن يعلن اعتزامه القيام برحلة بحث استكشافية في شهر يوليو القادم لحسم تلك التفسيرات التي من شأنها إعادة كتابة تاريخ قارة أستراليا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. يقول الخبر “والتي حكمتها اسرة عربية يمانية”
    والصحيح أن التي حكمت زنجبار أسرة عربية عمانية وليس يمانية ، وهذه الاسرة هي الاسرة الحاكمة الحالية لعمان ، أسرة السلطان قابوس بن سعيد.

  2. وهل أسرة البوسعيدي العمانية عمرها أكثر عن 1100 عام !؟ , تاريخ العملات يعود إلى 900 ميلادي وإن كانت هذه العائلة بذلك القدم فتاريخ حكمهم اقل أليس كذلك ! , تأسس الحكم البوسعيدي عام 1782 ميلادي أنظر إلى المسافة الزمنية .

    تأكد من معلوماتك ياصديقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق