أنحاء الوطن

السجن 7 سنوات و600 جلدة لمؤسس الشبكة الليبرالية وإسقاط حد الردة عنه لعدم ثبوته

رائف-بدوي_3 (Copy)

جدة ـ متابعات

 أصدرت المحكمة الجزئية بجدة حكماً بالسجن على مؤسس الشبكة الليبرالية الحرة رائف بدوي لمدة سبع سنوات وثلاثة أشهر، بالإضافة إلى جلده 600 جلدة.

 وبحسب المعلومات فإن حكم القاضي جاء بسبب تأسيس المتهم شبكة ليبرالية، تبنيه الفكر الليبرالي وثبوت إساءته للإسلام،في حين رفع فريق الدفاع الخاص برائف بدوي اعتراضاً على الحكم في المدة التي تحددها المحكمة.

وقضت المحكمة بإسقاط حد الردة عن المتهم بعد توبته أمام القاضي، مع إصدار قرار بإغلاق الشبكة الليبرالية على الإنترنت.

 ​وتأتي التهم الموجهة إلى رائف بدوي على خلفية بضعة مقالات كتبها، بما في ذلك مقال حول “عيد الحب”، – الذي تحظر السعودية الاحتفال به. واتُهم بالاستهزاء بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر (أو ما يُعرف بالشرطة الدينية) في خلاصة مقاله. كما تشير التهم المسندة إليه إلى تقاعسه عن حذف المقالات كتبها آخرون من على موقعه الإلكتروني، وخصوصاً المقال الذي يتضمن إيحاءات أن جامعة الإمام محمد بن سعود قد أصبحت “وكراً للإرهابيين”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫14 تعليقات

  1. نحن نعيش في القرون الوسطى ، وهو يظن أنه في القرن الحادي والعشرين

    فكانت هذه هي النتيجة

  2. حسبي الله ونعم الوكيل في من أصدر هذا الحكم الجائر بحق رائف وأطفاله. قضاء ابو ريلين هذا بيجيله يوم. شاطرين على الضعوووف يالزلايب من رئيسكم الى أصغر كاتب عدل زبالة

    1. كل كلمة قلتها والله وتالله وبالله أنك ستحاسب عليها إذا وقفت أمام ربك يومها ماراح ينفعك لا قريب ولا بعيد فكر في كلامي واستغفر وتب وأنت في شهر الخير والمغفرة.

  3. حكم مخفف لمن يريد ان يردنا على عصر الجاهليه عصر ابوجهل وابولهب
    كنا ننتظر حكما رادعا واسقاط جنسيات على اقل تقدير للعصابة الاجراميه
    بقي زملائه المنتشرين في الصحافة والقنوات الفضائيه
    مع الاسف الدولة تراخت معهم كثير كثير ويجب عليها ان تضرب بيد من حديد لقطع دابرهم فطرهم اشد من الارهاب

  4. طبعا السجن سبع سنوات كافيه بحقه حتى يعود الى جادة الصواب ولو في السجن يعطونه كتب دينية مختصه توعيه وتنور طريقه افضل من وساءل التعذيب البشعه 600 جلده هذي بحد ذاتها تخليه يكره الاسلام لان الاسلام جاء لتيسير الحياه لا للمشقه الزائده وان كنتم ترون انه فعلا يستحق العقوبه تلك فما هو مستندكم اقول هذا الكلام من باب المنطق والعقل وفكرة ان فيه شباب ينحرفون امر طبيعي لان الناس مختلفين في اراءهم ونظرتهم للحياه واللي مو طبيعي ان يكون الناس يعيشون على خط واحد لا يختلفون في الاراء
    الحل لهذه الفئة ارشادهم وتوعيتهم وان عاندوا يرشدون واكثر من مره تقام الحجة عليهم كما فعل الانبياء وان عاندوا ولا فائدة من نصحهم ففي هذه الحالة يستحقون العقوبة وان كانت قاسية عليهم لان ديننا ليس دين اهواء يتعصب الواحد لدينه حتى يظن المخالف ان هذا من تعاليمنا وليس من تعاليم ديننا

    1. الليبراليه كفكر ،، تعطي مجال للحريه التفكير ،، وعدم وجود اشخاص يستوصون بعقلك ”

      فاهلن باالليبراليه الاسلاميه #

      صبرا يا رائف ، فوالله اني ارى نور الحريه يقترب ”

  5. احذروا يا شعب السعودية الشقيق و كل دول الخليج ان تقعوا فيما وقعت قيه مصر و تباطئت في القضاء علي من يخربةنها عمدا من خرفان كفار قريش و اليهود و انتان الغرب فلو تم القضاء عليهم بمنتهي السرعة في رد الفعل لكان الوضع يختلف تماما فاقضوا علب بؤر الخراب بأسرع وقت حفطكم الله من بقر قطر و اليهود و خرفان كفار قريش و انتان الغرب

  6. عقبال الليبراليين الباقيين.
    هذه العقوبة الرادعة رحمة في حق من يتطاول على مبادئ الإسلام، ويتفلسف على شريعة محمد صلى الله عليه وسلم.

  7. العقوبة قاسية لكن الجريمة صحيحة. الأجدر الحكم عليه بالخدمة في هيئة الأمر بالمعروف لنفس المدة.

    موقع مليء بالسخرية بدين الإسلام. على الشخص احترام قانون البلد الذي يعيش فيه بغض النظر عن رأيه في هذه القوانين. انكار محارق النازية ليس حرية تعبير في أمريكا. شتم الأسرة المالكة في العلن ليس حرية تعبير في بريطانيا. الموقع الذي أسسه فيه سخرية في الإسلام.

  8. يعنينا امر اكبر بكثير جدا هنا من لعبة اللبراليه فالليبراليه تعنى الحزب والحزب هنا يعنى كوادر وشعب حزبيه ومخابرات حزبيه ايضا وتاريخ حزبى سواء ليبرالى او غيره على ارض الواقع وبمحطات تاريخيه للحزب هذا فى بلاد ديموقراطيه بالطبع ويوجد بها دستور وشعار معلن يقول ان الحكم والسياده اى التشريع للشعب وليس للرب–هنا فقط يكون الحزب الليبرالى واطروحاته التى يجب ان تكون كبرامج حكم سياسيه بالتنافس مع الزعامات الاخرى بالاحزاب المتنافسه وقد ينقلب الامر الى صراعات وانقلابات وثورات ايضا وخلافه مابين الاحزاب والاخطر هنا عندما يكون هناك احزاب دينيه او طائفيه فالامر هنا دمار ديموقراطى وقتال سواء اسلامى ليبرالى او علمانى او مسيحى ايضا كحزب او يهودى دينى او طائفى او مذهبى سياسى ومشارك بالبرلمان مسالة تقولو لنا مؤسس شبكه ليبراليه والاخر يقول مؤسس موقع وسطى بالانترنت وذاك يقول مؤسس شبكة المراه واخرين يقولون كما هنا بالموقع حقوقيون يقولون هنا على طول نعرف انها الحكومات تلعب باسم حقوقيون كما نعرف اجمع والعالم اجمع ان ارض الحرمين الشريفين لايوجد بها لاديموقراطيه ولااحزاب وبالتالى لاتداول سلطه بل ولافصل سلطات فكيف مطلوب نقيم كل تافه يخرج يعمل فيها زعيم سواء ليبرالى او مذهبى طائفى او غير ذلك-كيف-
    كيف سيقيم المراقبوت تصريحات اناس مجانين بلادهم لاديموقراطيه بها ويتصارعون كاحزاب فقط بالتويتر وكلام الصحف والفضائيات واليوتيوب ومطلوب تسجل مواقف وحرك سياسى كيف-بمعنى لو انسجن زعيم حزب ايا كان بالعالم واقرب مثال هاهى مصر واتباع حزب الاخوان برغم سقوط الحزب بلعبة الخلافه-وسقوط الرئيس انما هناك كوادر حزبيه اخوانيه على حق على باطل مش هنا المشكله فبرغم سقوط الديموقراطيه اليوم ومنظومتها وهاهى الخلافات تبرز على السطح عرقيا وثوريا ومذهبيا ودينيا وعقائديا والامر الان شرعية الديموقراطيه والاليه الانتخابيه ونتائج الصندوق الانتخابى والتى اتى بديل لها كتواقيع مليونيه وشرعية الثوره لاقصاء الاخر ايا كان –انما هناك لعبه ديموقراطيه وان كانت هشه وادت ايضا الى ماترونه من صراع حبى تنافسى اجرامى لامكان فيه لدين الله ولالجميع الاديان السماويه الثلاث نهائيا صراع احزاب متنافسه وسط حروب اهليه بسبب السلطه-
    اين نضع مثل منصب تابع لاميركا مؤسس الشبكه الليبراليه بالانترنت فهنا لايهمنا حقوقيا تلك المهازل لانه لاولت يصدر من الامم المتحده تصريحات عن رائف وغيره ممن يلعبون لعبة الانترنت متصورين انهم زعامات فعليه انما كادوات للدول كبرى كانت ام صغرى-فان كان العالم وقف ضد لعبة حزب الاخوان ومرسى لتدويل لعبة الخلافه فانهارو ايديولوجيا وعقائديا لان الخلافه ليست عقيده بل برنامج حكم لخليفه يحكم واحد يعلم متى يكون ذلك الامر فعلمه عندالله اما لعبة حزبيه ديموقراطيه فالغرب استقبل الجميع اخوان وليبراليين وعلمانيين واشعلوها بينهم كالعاده حيث تلعب الحكومات باسم الليبراليه لمواجهة الاسلامويه الحزبيه المسيسه وهاهى الصراعات ترونها اليوم طائفيه وعرقيه ودينيه وثوريه ودمويه وفوضويه حيث صراع الحضارات والاديان والمذاهب والطوائف والثقافات والاقليات والمواجهه الكبرى الشرسه بالاستقلاليه احقوقيه امام الحكومات والاحزاب-وهل رائف الا ضحيه لمن هم بالسفاره والمخابرات الامريكيه ومعه شقيقته الضحيه ايضا وهى متورطه مع ابو الخير كما اوضح والدهم باليوتيوب– وهاهى زوجته واطفاله يعيشون ماساة بسبب سجن عائلهم وكل ذلك بسبب التلاعب الحكومى الغربى والحزبى والمحلى ايضا لاشك باسم الليبراليه حزبيا او باسم وصفه العن وهى بالاونطه يصفونها بانها تيار بينما الحقيقه الجميع فاقد لاى شرعيه فعليه و لاهناك ايضا برامج سياسيه للاحزاب كافه ولاهناك حكومات منتخبه بل كما ترون هنا الصفه كمثال حيث يلعب الاعلام الغربى والحكومى من خلال توريط امثال رائف بصفه هم يعلمون انها صوريه لاتراقبها لاالامم المتحده ولاتتحرك بسببها كمثل صفة مؤسس شبكه ليبراليه بالانترنت وهذا يعتبر ضعف وليس زعامه فى بلد لاديموقراطيه اساسا موجوده به ولااحزاب ولاصراعات وتنافس ديموقراطى حزبى ولاتعدديه ولافصل سلطات ايضا-فكيف يتواجد هنا ببلد كهذا قائد حزبى وزعامه حزبيه ايا كان ليبراليه او غيرها اسلامويه او غيرها-فلايوجد هنا ديموقراطيه والا لاصبح الجميع فى حروب وفوضى وصراعات كمثل مصر وتونس واليمن والكويت والحرين وتركيا صراعات حزبيه وثوريه وحروب اهليه وطائفيه بسبب الديموقراطيه واللعب باسم الليبراليه واللعب باسم الاغلبيه تحكم الاقليه وهلم جرا من متناقضات–اذن لايهم مسالة ماحذفه ام لم يحذفه بموقعه بل الاهم عدم انخداع الشعب وخداع العالم بانه لدينا بارض الحرمين الشريفين احزاب علمانيه وليبراليه ودينيه وحزبيه وديموقراطيه وتعدديه وفصل سلطات انما بالانترنت والاعلام فقط الذى يمتعنا بالاونطه بالصراخ بين ادعياء الدين واللبرله ومن الانترنت والتويتر تنتقال المهازل للاعلام الرسمى ليسلم الطغاة بضرب هذا بذاك لكن تلك المره لن يسلم لاهذا ولاذاك ولا من لعب بهذا وذاك لن يسلم الجميع بالطبع-والان هناك لاشك مطالب متعلقه بالموضوع مع الجانب الاميركى منذ فتره فى تلك القضيه ولاتزال قائمه لانه هنا يتضح كيف يلعب الجميع لفرض اجندته ونفوذه من خلال التلاعب باسم الليبراليه او العلمانيه او الاسلام من خلال اللعبه الديموقراطيه فانظرو هنا الى رد وتعليق يرى ان الليبراليه اسلاميه –اسلم الليبراليه بمزاجه الهلفوت تقول نتاج ابوه –انتبهو نعم بعد ان تنظرو للجنان بام عينه عالم ماتعرف ان الديموقراطيه لاتؤسلم ولاالليبراليه لاتؤسلم مش على كيف الهلافيت هذه اجندات وايديولوجيات دوليه كبرى -ولها قوى عالميه مهيمنه مسيطره بشكل اكبر من حكومة رائف والعرب جميعا ومن بالمنطقه والعالم ايضا الثالث وخلافه وليس الامر رائف بدوى واطفاله بل من هم خلفه يلعبون اللعبه من الطغاة–
    وختاما-
    -فالان طالما لايوجد هناك حد القتل لاجل شتم رب العرش العظيم وازدراء الاديان -فمعناته الامر هنا انهاء لعبة شبكه انترنت ليبراليه واونطه وكانه الامر حزب وهنا يعتبر الامر للمراقبين دوليا انه تلاعب قذر ومجرم وخداع للمجتمع الدولى والامم المتحده وقبلهم الشعب — وهذا امر مرفوض مرفوض ومدان بشده وعليه محاكمات تقوم كبرى دوليا –لاليبراليه واللعب باسمها كتيار لامن خلال الحكم المحلى ولا من الغرب حكوميا او حزبيا–بافراد وشخصيات كملالا وغيرها نعم كما ان المراقبين الدوليين لايعترفون نهائيا ولا الامم المتحده باعتبار سجن رائف كمثل اى سجين حزبى سياسى فعلى قائد للحزب-ولايقبلون ايضا بالخداع للشعوبلكل من يزعم تمثيلهم وباسم الاحزاب الصوريه لابالفضائيات ولايعترفون بصفات زعامه بالانترنت والاعلام الفضائى والتويتر-بل ماهو موجود على الارض فقط–نعم وليس لعب ارقام ومواقع وحكومات كبرى ام صغرى- وخاصه بتلك الامور الحزبيه والسياسيه –فهنا ليس الواى فاى بل هنا الجد والمراقبه والصراعات الكبرى-
    مع التحيه-

  9. خلهم يشتغلون ياصغير واحمد ربك ماطيرو رقيبتك بالتهمه اياها روق وجع وطاعون اسكت خل يشوفون لك صرفه لايكون مصدق انك ليبرالى الحين اسكت هم اعرف كيف فكوك من الساحه بالتهمه اللى انت عارف-اها روق لولا هالاطفال كان صار كلام ثانى-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق