أنحاء الوطن

فاعل خير ينقذ “مصرياً” من حد السيف قبل أيام من تنفيذ “القصاص”

6 (Copy)

(أنحاء) – متابعات : ــ

ساهم فاعل خير في منطقة القصيم أمس الاثنين في إنقاذ مقيم من الجنسية المصرية من القصاص بإكمال باقي مبلغ الدية، وذلك قبل 10 أيام من تنفيذ الحكم.

وأعلن الداعية والمستشار في لجنة “تراحم” لرعاية السجناء وأسرهم في القصيم محمد الغضية، أمس، عن تبرع أحد التجار بالقصيم ببقية مبلغ الدية الذي كان مطالباً بها المقيم المصري، يدعى جهاد أحمد لإنقاذ رقبته من القصاص.

وتعود تفاصيل القضية إلى نشوب خلاف بين جهاد وعامل مصري آخر قبل نحو ثلاث سنوات، حيث قام الأول بضرب الأخير بقطعة حديد على رأسه ما أدى إلى وفاته على الفور، وفقاً لـ “الحياة”.

وكانت المحكمة العامة في مدينة بريدة أصدرت حكمها العام الماضي بدفع مبلغ مليون و250 ألف ريال قبل تاريخ 5 من شوال العام الهجري الحالي، وذلك بناء على مطالبة الورثة، وأنه إن لم يسدد المبلغ فإن للورثة حق المطالبة بالقصاص شرعاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. جزاكم الله كل خيرالحقيقه لعتق الرقاب بكل حال ——-

    والله جل وعلا قد اعطاه نصيبه من الحياه بحق التنازل والديه لهذا المصرى اولغيره–انما مادرى ياناس مش عارف ليه شكلى احس كذا —ان صورة اوجه المصرى هذا ياحبايب بالذات وكانه ماهو نازلى من زور-ولااخفيكم انومش عارف ليه–الله يستر علينا وعليه انما مازلت اجد انى ماهضمت شوفته بالصوره — واشعروعسى ان يكون شعورى كاذب– برؤية وجهه والله اعلم انه ناوى بمصر طبعا يروح لاهله مسكين-اه احس انه يمكن يتورط ويطيرله حوالى كم راس -كم رئبه بالمصرى -وبلغتنا كم رقبه يعنى-ثانيه والله يستر عليه وعلى الجميع-انما برضه شوفته ماتروق ابدا–لولا خوف الظلم وانه لايحكم الانسان على الاخرين بالطبع من خلال وجوههم واشكالهم ويحكم عليهم هكذا –ولولا ذلك لقلت ان شكله قتال قتلا–انما ايضا اقول لشعورى ولنفسى انظرى لعيوبك لكن الامر هنا ليس عيوب بل اعتقد انه عدم ارتياح لوجه قاتل نفس بشريه- –ماعرف مش مرتاح وبس-والله يوفقه بحياته والجميع-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق