أنحاء الوطن

شاب سعودي يفارق الحياة خلال انتظاره داخل سيارته أمام مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة

8

(أنحاء) – متابعات : ــ

توفى سعودي في العقد الثالث من عمره دون أن يشعر به أحد خلال تواجده داخل سيارته المتوقفة انتظاراً أمام بوابة مستشفى الملك فهد بالمدينة المنورة.

وأوضح الناطق الإعلامي بشرطة منطقة المدينة المنورة بالنيابة المقدم سامي الجهني أن حارس أمن مستشفى الملك فهد بالمدينة تنبه إلى أن السيارة متوقفة لفترة طويلة وبداخلها أحد الأشخاص، ما دعاه إلى التوجه ناحية من بداخلها للتأكد من شخصيته.

وأضاف أن الحارس قام بطرق زجاج باب السيارة على المواطن إلا أنه لم يستجب فقام بإبلاغ الشرطة، مشيرا إلى انتقالها للموقع برفقة مختصين، حيث اتضح أن الشخص الذي بداخل السيارة سعودي الجنسية في العقد الثالث من العمر وبحالة وفاة فيما لم يلحظ عليه أي آثار تدل على عنف جنائي أو مقاومة.

وأفاد بأنه تم حفظ الجثمان بثلاجة المستشفى وجرى الإيعاز للطبيب الشرعي للكشف عليه وتزويد جهة التحقيق بالتقرير الطبي اللازم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. رحمه الله
    اكثر الناس تقزز السيارة حتى في عز الحر وياخذها النوم … اترك القزاز مفتوح وراك اطفال مالهم الا الله .. الخبر يقول لا يوجد اثار مقارومه او جناية .. انت لو تشوف واحد مثل كذا بعد سواة بشار في شعبه تشك ان واحد راشه بغاز في سيارته ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق