أنحاء العالم

مسؤول إيراني سابق يهدد باغتصاب وقتل إحدى ابنتي أوباما حال توجيه ضربة عسكرية لسوريا

7

(أنحاء) – متابعات : ــ

هدد حاكم سابق لجزيرة “كيش” المطلة على الخليج العربي بالجنوب الإيراني، ومحلل وخبير استراتيجي حاليًا، باغتصاب وقتل إحدى ابنتي الرئيس الأمريكي باراك أوباما، انتقامًا منه إذا ما وجه ضربة عسكرية لسوريا.

وقال علي رضا فرقاني إن العقاب لن يطال فقط “ماليا” البالغة من العمر 15 سنة، أو شقيقتها “ساشا” التي تصغرها بعامين، بل سينال من عائلات كل الوزراء والسفراء والقادة العسكريين الأميركيين، بحسب ما نقل عنه موقع “ذي ديلي كولر” للأخبار والتحليلات في واشنطن.

وقال فرقاني: “فقط بعد 21 ساعة (من الضربة العسكرية لسوريا) سيتم خطف أفراد من عائلة كل وزير وقائد عسكري وسفير أميركي في كل العالم، وبعد 18 ساعة سينتشر فيديو لقطع (رؤوسهم) أيضًا”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. قم ياطقعان صدق فرقانى بن طقعانى الظاهرالطبخه– هكذا الفرس يعشقون التصريحات الغبيه-دوما-ويلعبو سياسة اغبى دوما-عنصريتهم لاتفارقهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق