هنا و هناك

دراسة : صغر حجم خصية الرجل دليل على أنه أكثر عطفا وحنانا على أبنائه

1 (نسخ)

(أنحاء) – وكالات : ــ

قال علماء من أمريكا إنهم اكتشفوا أن حجم الخصية لدى الرجل يمكن أن يكون مؤشرا على مدى صلاحيته لأن يكون أبا كفؤا.

وأوضح باحثون من جامعة ايموري في أطلنطا بولاية جيورجيا الأمريكية في دراستهم التي نشرت اليوم الاثنين في مجلة “بروسيدنجز” التابعة للأكاديمية الأمريكية للعلوم أنهم وجدوا أنه كلما كان حجم الخصية أصغر كلما كان ذلك مؤشرا على أن الرجل أكثر عطفا و حنانا على أبنائه وأكثر رعاية لهم.

ويدرس الباحثون منذ أعوام تأثير هورمون تيستوستيرون على السلوك وأظهرت دراسات سابقة بالفعل أنه على الرغم من أن ارتفاع نسبة هذا الهورمون الذي يتكون في الخصيتين يزيد من فرص نجاح الرجال لدى النساء ويزيد من قدرتهم على الإنجاب إلا أنه يعني قلة رعاية هؤلاء الرجال لأبنائهم عندما يصبحون آباء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. لم نقرأ بشرعنا أو بفطرتنا كبشر أن الخصية وحجمها لهما علاقة بتصرفات المرء فالخصية ليست محل فكر الإنسان شرعنا وعقلنا ولكن هذا كله من وظائف القلب نعم لذلك القلب إن زرع به أمر ما كجماع وغيره فالخصيتان تتحرك ويرسل لها تلك الراذاذ الآتي من القلب وليس العكس وهذه التجارب معظمها غير صحيحة …

  2. يعني وش راح يفيدنا هالخبر كمسلمين
    هل تطلب الفتاة مثلاً من الرجل اذا تقدم لها صورة ل خصيته او تقرير من مكتب هندسي ب أطوال خصيتيه

    الاخبار الساذجة يا صحيفة انحاء لن تنفعكم بشي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق