أنحاء الوطن

أمانة جدة تتصدى إلى حيل مقاولي المشاريع الحكومية في الاستيلاء على أراض تعود ملكيتها للدولة

11--5 (نسخ)

(أنحاء) – متابعات :-

 

أكد رئيس لجنة مراقبة الأراضي وإزالة التعديات بمحافظة جـدة المهنـدس “سمير باصبرين ” أن أمانة محافظة جدة تصدت لحيل وتجاوزات مقاولين ينفذون مشاريع حكومية، في الحصول على تصاريح عمل غير محددة المواقع بهدف الاستيلاء على أراض تعود ملكيتها للدولة.
وأوضحت تقارير رقابية تلقتها إمارات المناطق والمحافظات، تعمد مقاولين الإحداث في بعض الأراضي لمصلحة مجهولين يرغبون في تملكها، أوقفت الأمانة تصاريح مشاريع تتبع لوزارة النقل لا تحمل إحداثيات محددة لموقع العمل، وأضاف “باصبرين” أن مقاولين حصلوا على تصاريـح مـن دون إحداثيات للمواقـع، الأمر الذي أدى إلى تمددهم في مساحات أراض لا تدخل ضمن التصريح الممنوح لهم،وذلك حسب “الوطن”.

 

هذا إلى جانب قيام البعض بتطبيق التصريح في موقع آخر، وأضـاف أن “تحديـد الإحداثيات يمنع تجاوز المقاول منطقة عمله، ويمكن اللجنة من القبض على سائق أي معدة خارج نطاق إحداثيات التصريح، وإخضاع المقـاول والجهـة مانحـة التصريح للتحقيق”، ولفت باصبرين إلى أن الإجـراء الذي تطبقه أمانـة جدة في هذا الشأن، سيطبق أيضا على الصكوك بأنواعهـا كافة، إذ إن تحديد إحداثيات الصكوك أصبح أمرا ملزما لكشـف “المــزورة” و”الطيارة” منها، وما شابهها من الصكوك التي تحاول زيادة رقعـة التمدد في المســــاحات والتعدي على الأراضي، خاصة المملوكة للدولة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق