أنحاء العالم

“داعش” يعدم 100 من مقاتليه الأجانب حاولوا الفرار

File still image taken from video shows of a man purported to be the reclusive leader of the militant Islamic State Abu Bakr al-Baghdadi making what would be his first public appearance at a mosque in Mosul

(أنحاء) – وكالات :-

 

ذكرت صحيفة “فايننشال تايمز” السبت، أن تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) المتطرف، أعدم 100 من مقاتليه الأجانب حاولوا الفرار من مدينة الرقة شمال سورية التي تعدّ معقلاً للتنظيم.

 

 

ونقلت الصحيفة عن ناشط معارض للتنظيم وكذلك لنظام الرئيس السوري بشار الأسد قوله إنه تحقق من “100 إعدام” لمقاتلين أجانب في تنظيم “الدولة الإسلامية” حاولوا مغادرة مدينة الرقة هرباً من المعارك.

 

 

وذكر مقاتلون في الرقة أن التنظيم شكل شرطة عسكرية لمراقبة المقاتلين الأجانب الذين يتخلفون عن واجباتهم وجرى اقتحام عشرات المنازل وتمّ اعتقال العديد من الجهاديين، وفق ما نقلت الصحيفة.

وذكرت تقارير أنّ بعض الجهاديين فاجأهم واقع القتال في سورية.

 

 

ووفق تقارير صحافية بريطانية في تشرين الأول (أكتوبر)، فكان طلب خمسة بريطانيين وثلاثة فرنسيين وألمانيان وبلجيكيان العودة إلى أوطانهم، بعد أن اشتكوا بأنهم أصبحوا يقاتلون جماعات متمرّدة أخرى، بدلاً من قتال نظام الأسد. وقالت إن تنظيم “الدولة الإسلامية” يعتقلهم.

 

 

وطبقاً لباحثين في “المركز الدولي لدراسات التطرّف” في كلية “كنغز كوليدج” في لندن، إنّ ما بين 30 و50 بريطانياً يريدون العودة إلى بلادهم ولكنّهم يخشون الحكم عليهم بالسجن وكان اتصل جهادي يمثلهم بالمركز لإبلاغه ذلك.

 

 

ومنذ الغارات التي أطلقها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في آب (أغسطس) الماضي، بدأ التنظيم يخسر أمام القوات المحلية وارتفع عدد القتلى في صفوفه بشكل كبير.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق