التكنولوجيا

مدير معمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر تفوز بجائزة إنفوسيس لعام 2014

17

(أنحاء) – جدة : ــ

 

فازت إستر دوفلو، إحدى المؤسسين ومديرة معمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر (J-PAL)، الشبكة العالمية من الباحثين التي تتخذ من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) مقرا والتي تدعمها مبادرات عبداللطيف جميل الاجتماعية، بجائزة إنفوسيس المرموقة لعام 2014، تقديرا لما وصفته مؤسسة إنفوسيس للعلوم بــ”إسهاماتها الريادية الكبرى في اقتصاديات التنمية، وما أحدثته من أثار هامة على السياسات المتعلقة بتقديم الخدمات للفقراء”.

 

وقالت دوفلو، التي تشغل أيضًا منصب الأستاذ الجامعي في معمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر واقتصاديات التنمية في قسم الاقتصاد بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT): “يشرفني أن تحظى إسهاماتنا أنا ومئات الزملاء في معمل عبداللطيف جميل لمكافحة الفقر بهذا لتكريم من قبل هيئة رفيعة المستوى. وإن لهذا العمل الهادف إلى فهم أسباب الفقر وكيف يمكن مكافحته من خلال الأبحاث الدقيقة والتطوير مكانة كبيرة في قلبي”.

 

تضمنت جائزة إنفوسيس لعام 2014 ست فئات، إذ أعلنت مؤسسة إنفسيس للعلوم، إلى جانب الجائزة التي نالتها دوفلو تقديرًا لبحوثها في مجال العلوم الاجتماعية، عن تكريم خمسة باحثين آخرين تميزوا من خلال إسهاماتهم المؤثّرة كلٌّ في مجال اختصاصه، وهي على التوالي الهندسة وعلوم الكومبيوتر، والعلوم الإنسانية، وعلوم الحياة، والعلوم الرياضية، والعلوم الفيزيائية.

 

وضمّت لجنة التحكيم في عضويتها أساتذة وعلماء مرموقين على مستوى العالم في العلوم الاجتماعية، ومنهم البروفيسور كوشيك باسو، النائب الأول لرئيس مجموعة البنك الدولي وكبير الخبراء الاقتصاديين فيه، بالإضافة إلى الخبير الاقتصادي والحائز على جائزة نوبل أمارتيا سن، المؤسس والرئيس السابق لجمعية التنمية والقدرات البشرية بالولايات المتحدة.

 

في معرض تعليقه على الجائزة، صرّح إنْ آر نارايانا مورثي، رئيس مجلس أمناء جمعية إنفوسيس للعلوم، أن جائزة إنفوسيس نجحت على مرّ السنين في تسليط الضوء على جهود خيرة الباحثين الذين شكّلوا مصدر إلهامٍ لطلابهم ولغيرهم من المختصّين، وأنتجوا بحوثًا قادرة على إحداث تأثيرٍ حقيقي على حياة الأفراد والمجتمعات.

 

يجدر بالذكر أن جمعية إنفوسيس للعلوم تركز جهودها على تعزيز ثقافة التفكير العلمي عبر إطلاق المبادرات التعليمية في المناطق الريفية.

 

هذا وسوف يقوم فخامة رئيس جمهورية الهند، شري براناب موخرجي، بتسليم الجوائز وشهادات التقدير للفائزين في حفلٍ تستضيفه مدينة كلكتا الهندية في الخامس من يناير 2015.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق