أنحاء العالم

قمة “كامب ديفيد” تناقش إنشاء ترسانة دفاعية للخليج تشمل “منظومة باتريوت الصاروخية وصواريخ ثاد”

(أنحاء) – متابعات:-

كشفت مصادر بأن مسودة البيان الختامي لقمة “كامب ديفيد” المقرر عقدها في واشنطن الأسبوع المقبل، وتجمع قادة دول مجلس التعاون الخليجي مع الرئيس باراك أوباما، تُركِّز على إنشاء ترسانة دفاعية للخليج، ورفض زعزعة إيران الاستقرار الإقليمي.

وقالت المصادر، إن الأسلحة ستشمل “منظومة باتريوت الصاروخية وصواريخ ثاد” التي تصنعها شركة “لوكهيد مارتن”. وفقاً لـ”الحياة”.

 كما تشمل المسودة قبول اتفاق يمنع طهران من تطوير سلاح نووي، وتقوية المعارضة السورية، وتأكيد فقدان الرئيس السوري بشار الأسد شرعيته وتبنّي مبادرة مجلس التعاون أساساً للحل في اليمن.

هذا وأُنجزت مسودة البيان الختامي للقمة التي ستُعقد يومي الأربعاء والخميس في البيت الأبيض وكامب ديفيد تباعاً، وذلك بعد شهر ونصف شهر من التحضيرات والاجتماعات، التي كان آخرها لقاء وزير الخارجية الأميركي جون كيري وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في باريس أول من أمس،

وأشارت المصادر إلى أن المسودة تشدد على “دعم هيكلية أمنية دفاعية لمجلس التعاون والإفساح في المجال لمبيعات أسلحة وتسريع تسليمها” بإجراءات يتّخذها أوباما.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق