ثقافة وفنون

الباتلي يترنم بنشرة العرفج : ناصية مقهى وفضاء غيمات .. وروشتة حياة

(أنحاء) – المها الشهري – جدة : ــ

أشاد الكاتب السعودي خالد الباتلي بـ “نشرة العرفج” الواتسابية، الذي لم يسبقه لها أحد – على حد وصفه -، مؤكداً أنها تفردت وتميزت وسط القوالب الصحفية والنشرات الإعلامية، بحيث يقدم العرفج فيها أجمل قالب صحفي.

وأكد الباتلي أنه بعد الأخذ من رحيق نشرة العرفج لم يعد الشخص يحتاج إلى “لا تحزن”، بينما تأخذك سطورها إلى المكان والزمان الذي لا تعرفه، موضحاً أن العرفجي قائد الرحلة ينصفك تارة ويعصف بك تارة.

وقال : “ما يميز يراع وبنان وجنان العرفج في نشرته هو نزوله للعامة وارتقاءه بهم , واستخدام المفردات ذات ” الافيه ” الجميل وذات الجرس الموسيقي الحالم..!”، وأضاف : “حتى وهو يعاتبك أو ينتقدك لا تشعر بانزعاج, بل تجد نفسك تبتسم رغما عن كل شيء..!”.

وتابع في وصفه للنشرة : “نشرة العرفج هي روشته حياة.. وناصية مقهى وفضاء غيمات شقية..!”، وأكد أن “أكثر شيء سيجعل النشرة تتفوق دائما ونصافح بها الجديد دوما , هو منافستها لنفسها ومن ينافس الحبر الأعظم العرفج المقوقس سيعرف للعلياء طريقا أسرع..!”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق