رياضة

منصور البلوي بعد تنصيبه مشرفا على الفريق الكروي: الاتحاد بيت محمد نور

(أنحاء) – متابعات : ــ

أكد إبراهيم البلوي رئيس نادي الاتحاد خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد البارحة أن ٩٠ في المئة من مشكلات النادي تم حلها، وشكر جمهور ناديه على وقفتهم إلى جانب ناديهم، واعداً إياهم بالأفضل خلال الأيام المقبلة.

أما المستشار القانوني ماجد قاروب فأكد أنه تشرف بتسلم ملف القضايا الخارجية لنادي الاتحاد، موضحا أن “ملف الديون كان فيه ٢٤١ مليوناً ديون على النادي، وأن هناك ٢٧ قضية دولية على إدارة محمد الفايز وعادل جمجوم قيمتها ١٥٠ مليون ريال، وأن الفضل -بعد الله- في تجاوز أزمة الديون يعود إلى جهود عضو الشرف منصور البلوي”، مقدما شكره للأمير عبدالله بن مساعد على جهوده، ومبيناً أنه “باقتراح من منصور البلوي تم اقتراض من البنك، وتفهم ذلك الرئيس العام لرعاية الشباب، وأنه تم سداد ٦٢ مليوناً من المديونات”، وأن “منصور البلوي سيتحمل الفوائد عن هذه القروض بصفة شخصية”.

وأوضح قاروب أنه “سيتم دفع دفعة لنادي فاسكو دي جاما، وهو نادي سوزا السابق”، وأن “مبالغ عقود الرعاية سيعلن عنها قريبا، وستخصص لدعم الفريق الأول فقط؛ سعيا إلى إعادته إلى منصات البطولات”.

أما منصور البلوي عضو شرف النادي فأعلن “تسديد أكثر من ٨٠٪ من الديون بينما الـ٢٠٪ المتبقية تم جدولتها، وسيتم حلها بشكل كامل خلال الأشهر الستة المقبلة، وتم العام الماضي سداد ٧٥ مليون ريال”، وقال: “سامح الله الذي كان السبب”، مشيرا إلى أن هناك أشخاصاً كثراً أسهموا في حل القضايا الخارجية، مقدماً شكره لهم على ما بذلوه من عمل كبير، وأنهم “كانوا يشفقون على إبراهيم البلوي؛ لتحمله تلك الديون الكبيرة التي أصبحت -والحمد لله- في طريقها للحل بشكل كامل”، مؤكدا أن “القادم سيكون مفرحاً لجمهور الاتحاد”، ومقدما شكره للأمير عبدالله بن مساعد، ومشيرا إلى أنه “كان يواجه صعوبات كبيرة عندما يتفاوض مع الشركات لرعاية النادي بسبب علمهم بديون النادي الضخمة، ولكن حضور الجمهور الموسم الماضي ساهم في ترغيب الشركات، وأن عقود الرعاية سيتم الإعلان عنها في شهر رمضان الحالي”.

وأوضح منصور البلوي أنه وضع أربع مراحل لمستقبل الاتحاد لحل الديون، وعقود الرعاية، والمباريات الودية مع عدد من اﻷندية الكبيرة، مشيرا إلى أن سعادته تكمن في تكاتف جماهير الاتحاد بشكل كامل، مطالبا بالابتعاد عن الانقسامات.

وأعلن البلوي أن “الاتحاد سيخوض أربع مباريات ودية في معسكره الخارجي، وأنه تم الانتهاء من الاتفاق مع المدرب الجديد، وأنه تم اختيار إيطاليا مقرا لمعسكر الفريق؛ كونها تحمل ذكريات عام ٢٠٠٥ بتحقيق الآسيوية، ولوجود فرق قوية للوديات”، مشيرا إلى أن “محمد نور متى ما شعر أنه قادر على العطاء سيستمر في الاتحاد كونه بيته”.

أما حسن الطيب نائب رئيس النادي فقد طالب منصور البلوي بالإشراف التنفيذي على فريق كرة القدم إلا أن البلوي أكد أن لديه ظروفاً عائلية تمنعه من التفرغ، ورفض رئيس النادي عذر شقيقه منصور البلوي.

وعاد منصور البلوي ليوافق على أن يكون مشرفا تنفيذيا على فريق كرة القدم؛ ليعلن رئيس النادي صدور القرار فوراً.

كما أعلن منصور البلوي أنه لو تم إيجاد لاعب أفضل من سان مارتين سيتم جلبه لصفوف الفريق.

ومن ناحيته أوضح إبراهيم البلوي أن ما تم صرفه على النادي حتى الآن يبلغ ١٤٠ مليون ريال ما بين ديون ومصاريف خلال سنة وستة أشهر، كما نوه بأن التعاقد مع مدرب جديد بات أمرا قريبا، وأنه خلال يومين أو ثلاثة سيتم الإعلان عنه.

كما تم خلال المؤتمر الصحفي الإعلان عن شعار جديد للاتحاد بعد تطويره، وسيتم إطلاقه في حفل معايدة الاتحاديين يوم الثالث من شوال.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق