هنا و هناك

استطلاع رأي يؤكد سحب الإعلام الإلكتروني بساط القراء من الصحافة الورقية

(أنحاء) – متابعات :-

أكدت نتائج استطلاع أجرته صحيفة الرؤية أن الانتقال إلى مراكب الإعلام الرقمي قدر حتمي لا مناص عنه للراغبين في مواكبة تطورات الحياة الكبيرة، مشيرة إلى أن الإعلام الإلكتروني يواصل بخطى واثقة ومتسارعة سحب بساط القرّاء من الصحافة الورقية.

وجاءت نتائج الاستطلاع رداً على سؤال: هل تفضل قراءة الصحيفة إلكترونياً أم ورقياً؟ ولماذا؟ عن تفضيل 81.1 في المئة من القرّاء للإعلام الإلكتروني، بوصفه خطوة تطور طبيعي تحمل الكثير من إيجابيات النقلة التكنولوجية، لاسيما أن معظم تفاصيل الحياة اليومية ارتبطت بشكل وثيق بالتقنية وأدواتها.

بينما فضل 18.9 في المئة ممن شملهم الاستطلاع الصحافة الورقية لأنهم يجدون فيها متعة طقوس اعتادوها قديماً، عدا عن غزارة المعلومات وتفاصيلها على حد اعتقادهم.

وأفرد الاستطلاع قائمة من خمس مزايا تتفرد بها الصحافة الإلكترونية، لا طاقة للصحف التقليدية على مجاراتها، تصدرها بنسبة (42.5 في المئة) سهولة التصفح والوصول إلى المعلومة المطلوبة وفق ما يجتذب اهتمام القارئ.

وجزم مستطلعون (36 في المئة) بأن سرعة تناول والحصول على الخبر، وإمكانية تحديثه على مدار اللحظة سبب كاف وجدير بكسب الإعلام الإلكتروني الرهان، واستئثاره بجذب جمهور الصحافة، وولائهم.

وأكدت نسبة (10.2 في المئة) من المستطلعين أن إتاحة تبادل المعلومات وإمكانية إعادة النشر الفوري وإرسال الأخبار سمة ترجح كفة الميزان لمصلحة الإعلام الإلكتروني، في زمن الاعتماد على الإنترنت في التواصل وتبادل المعلومات بين الأصدقاء.

وثمّن (7.7 في المئة) إتاحة إعلام الإنترنت التفاعل المباشر بين القارئ والكاتب، أو بين القراء أنفسهم عبر التعليقات التي تغني وتثري أي موضوع، الأمر الذي تفتقره الصحافة الورقية بطبيعة الأحوال.

وتطرق (3.6 في المئة) إلى دور الإعلام الإلكتروني في الحفاظ على بيئة نظيفة، عبر تخفيض استهلاك كميات هائلة من الأوراق على مدار العام، ما ينقذ الطبيعة من اقتطاع أشجار كثيرة يمثل خشبها المصدر الرئيس للورق.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق