هنا و هناك

صور | طفل يولد “دون دماغ” يتوقع الأطباء موته خلال دقائق .. وبعد عامين ينطق “مامي”

(أنحاء) – متابعات :-

أظهرت صورة شعاعية صادمة لرأس الطفل البريطاني آرون الذي ولد قبل عامين،أنه خالياً تماماً من الدماغ، باستثناء قسم صغير في نهاية العنق، يسمح له فقط بالحركة والتنفس.، وتوقع الأطباء موته خلال دقائق ولكنه يفاجئهم بعد عامين بنطقه لأول مرة كلمة “مامي” .

ولد آرون بدون دماغ، ولكنه مازال حياً يرزق حتى الآن، كما أنه نطق بكلمته الأولى وهي “مامي”، بعد عامين على ولادته، وهو ما أدهش الأطباء وعائلته.

وكانت والدته إيما موراي(24عاماً)، التي أنجبته في 2013، قد علمت بحالة طفلها بعد دقائق على ولادته، حيث أخبرها الأطباء أنه قد يموت في أي لحظة، وفقاً لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وكان الأطباء قد شخصوا مرض آرون بأنه اضطراب نادر يدعى “اندماج مقدم الدماغ”، إذ ولد مع جذع الدماغ فقط، وهو ما يسمح له بالحركة والتنفس، ولكن ليس لديه دماغ كامل.

 وأكمل آرون عامه الثاني وهو بصحة جيدة، لتحدث المفاجأة المذهلة أيضاً، التي لم تكن والدته تتوقعها أبداً، حيث أدهش عائلته والأطباء بنطقه الكلمة الأولى له، وهي “مامي”.

 اعتبرت إيما والأطباء أن بقاء آرون على قيد الحياة لهذه المدة هو بمثابة معجزة، كما أنه لا يتمتع بصحة جيدة وحسب، بل يشارك شقيقه الأكبر جاك (3 سنوات) الضحك واللعب.

واندماج مقدم الدماغ هو أحد العيوب التي تحدث للجنين في المراحل الأولى من الحمل، لا يوجد سبب واضح للمرض و إن كان من المرجح وجود بعض المواد السامة الني قد تتسبب فيه ولكن لم يثبت علاقة أي من المواد السامة بالمرض بشكل قاطع.

0 2 4 5 6

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق