أنحاء العالم

الظواهري يدعو القاعدة وداعش للتحالف في مواجهة “التدخل الروسي الأمريكي” بسوريا والعراق

(أنحاء) – وكالات :-

دعا زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، اليوم الأحد، الجماعات الجهادية إلى الوحدة والوقوف صفاً واحداً لمواجهة “العدوان الأمريكي الروسي” على سوريا والعراق، في أحدث تسجيل يقترح وحدة أكبر بين القاعدة وتنظيم داعش.

وأعلن تنظيم داعش الخلافة في أجزاء واسعة من العراق وسوريا خاضعة لسيطرته وسعى إلى توسيع نفوذه في الشرق الأوسط وأصبح يمثل خطراً أمنياً أكبر من خطر تنظيم القاعدة في المنطقة.

وقال الظواهري في تسجيل صوتي بث على شبكة الإنترنت إن “الأمريكان والروس والإيرانيين والعلويين وحزب الله ينسقون حربهم ضدنا فهل عجزنا أن نوقف القتال بيننا حتى نوجه جهدنا كله ضدهم؟”.

ولم يتضح متى تم تسجيل الشريط ولكن الإشارة إلى الضربات الجوية الروسية على سوريا توحي بأنه تم تسجيله بعد أن قامت روسيا وهي حليف للرئيس السوري بشار الأسد بشن هجمات على جماعات معارضة وتنظيم داعش في سوريا في الثلاثين من سبتمبر (أيلول) الماضي.

وفي تسجيل صدر في سبتمبر (أيلول) رفض الظواهري الاعتراف بشرعية تنظيم داعش وزعيمها أبو بكر البغدادي غير أنه قال إنه لو كان في العراق أو سوريا لتعاون معهما ضد التحالف الذي يقوده الغرب.

وأضاف الظواهري “إخواني المجاهدين في كل مكان وفي كل المجموعات يا أهل الجهاد من كل فئات المجاهدين إننا نواجه اليوم عدواناً أمريكياً أوروبياً روسياً رافضياً نصيرياً.. فعلينا أن نقف صفاً واحداً من تركستان الشرقية حتى مغرب الإسلام في وجه الحلف الشيطاني المعتدي على الإسلام وأمته ودياره”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق