أنحاء الوطن

معاناة سعودي تبرع بكليته ليجازى بتأخر صرف المكافأة بسبب بطاقة الهوية

(أنحاء) – وعد التركي :-

تعرض مواطن سعودي لضغوطات نفسية ومالية تسببت في تدهور حالته الصحية ، وذلك بعد أن تبرع بكليته لأحدى المصابات بالفشل الكلوي في مدينة جدة ، حيث تأخر المركز السعودي للتبرع بالأعضاء بصرف المكافأة للمتبرع الذي ساهم في تفريج معاناة المريضة بذريعة عدم إكتمال بيانتها من قبل عائلتها التي رفضت التعاون مع المركز .

وجمعت ” أنحاء ” جميع أطراف القضية وتواصلت معهم لمعرفة مكامن الخلل ومنبع الأهمال  ومعالجته في حالة المتبرع منذ تاريخ 9نوڤمبر.

وقال المتبرع (ع.ع) في تصريح خاص لـ “أنحاء” ،  أقدمت على التبرع أبتغاءً لوجه الله وحده ، لأني عايشت الفقد وأعرف مدى تأثيره على العائلة ، حيث توفي أخي بإلتهاب في الكبد ولم يجد من يتبرع له ، وايضاً ودعت عائلتي خالي الذي أصيب بالفشل الكلوي وكذلك هو الأخر لم يجد من ينقذ حياته ، وذهب تاركاً أطفاله يتامى من بعده ، عملت الفحوصات وأجريت العملية سراً دون معرفة أي من عائلتي ، والان تدهورت حالتي الصحية والنفسية  وفقدت وظيفتي واضطريت لبيع سيارتي لأتحمل مصاريفي ، ولم إستطع متابعة الفحوصات الطبية لأني أجريت العملية في مدينة جدة وأنا من سكان القصيم ،  وكنت أُمنَّي نفسي بالمكافأة ولكن هي الأخرى تأخرت لأسباب غير مقنعة ، ومنذ أربعة أشهر وأنا أنتظر حتى ضاقت بي الدنيا ، وكأني أتسول منهم بينما هو حقي الطبيعي ” .

وتواصلت ” أنحاء ” ، مع المدير العام للمركز السعودي للتبرع بالأعضاء الدكتور فيصل شاهين ، والذي كان متعاوناً معنا ووعد بالتحقق من الأمر ، كما قام بتوجيهنا للأخصائية الاجتماعية الأستاذة جواهر الهديان ، والتي أوضحت بأن السبب الرئيسي لتأخر صرف المكافأة للمتبرع هو رفض المريضة إرسال صورة من هويتها الشخصية للمركز حتى الآن ، ولا تتم الاجراءات دون اكتمال الأوراق الرسمية.  

وتمكنت ” أنحاء ” من الوصول لذوي المريضة ” م.المـ ” وقامت بمحادثة زوجها وبعد عدة مكالمات ،  قام الزوج بتاريخ 16 نوڤمبر بإرسال هوية المريضة للصحيفة وللمركز وللمتبرع ، مبدياً أسفه على التأخير نظراً لظروفه الشخصية .

وما إن وصلت بشرى اكتمال الأوراق للمتبرع ، أشارت الأخصائية الاجتماعية جواهر الهديان لـ ” أنحاء ” إلى أن صرف المكافأة سيستغرق شهرين فأكثر ، حيث يلزم الأمر التوقيع من لجنة المركز ثم مجلس الخدمات إلى أن يصل للمالية ، ومن ثم يعود للمركز لسعودي لزراعه الاعضاء ، مما يعني زيادة لمعاناة المتبرع .

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. شدني اسم الاخصائيه الاجتماعيه جواهر الهديان واجدها فرصه لثناء لهذه الشخصيه النادر ماتجدها في الدوائر الحكوميه ونجاحها دليل ع نجاح اداره الدكتور فيصل شاهين مدير عام المركز السعودي

  2. المفروض المتبرع قبل مايخرج ياخذ المكافاه عشان كذا عدد الفشل في ازدياد وعدم الوصول للمتبرعين الكافيين في تقلص وهذا لايعني ان الشخص يتبرع عشان الماده ولكن لايوجد تحفيز مثل مايوجد في كثير من الدول .. فيصل شاهين محاسب ووزارة الصحه تتاخر كثيرا في الصرف ومن المفترض ان الميزانيه الخاصه للمتبرعين تكون تحت تصرف المركز السعودي للاعضاء وليس وزارة الصحه .. وشكرا

  3. انا تبرعت ولي قرابة السنتين ولم تصرف لي مكافائه ليش تاخير طيب قالو اوراقة مش كامله طيب وقت تبرع اخذتم مني ومن المتبرع صورة الهويه وكافة الاوراق المطلوبه طيب انا من خراج منطقة المستشفى الذي اجريت التبرع فيه كلمتهم قالو لزوم تجي وتطلع تقرير الطبي من المستشفى وتسلمه لقسم تنسيق الزراعه بمستشفى والله عجبا طيب انتم نفس مستشفى اطبعوه وارسلوه لمركز قالو لزم انت تجي تطبه وتسلمه وتمشي !!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق