أنحاء الوطنشبكات اجتماعية

قانوني : الهيئة باتت شخصية عادية .. ولا يحق لها توقيف المارة

(أنحاء) – متابعات : ــ

علّق القانوني، خالد البابطين، على التعديلات الجديدة التي صدرت في تنظيم هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، بقرار من مجلس الوزرء.

وأكد أن الهيئة لم تعد جهة ضبط بعد الآن، وقال في تغريدات عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن الهيئة “باتت شخصية عادية تتمتع بصلاحية تقديم النصيحة لحمل الناس على فعل الخيرات وترك المنكرات” بعد التعديل الأخير.

وأشار إلى أن “ممارسة الهيئة لوظيفة الضبط من بعد إقرار التعديل يعني بُطلان الإجراء وَكُل ما بُني عليه من نتائج”، مضيفًا “هذا التعديل برأيي يجسد فرصة سانحة لتحسين صورة جهاز الهيئة، بحيث يتخلصون من جميع تبعات استيقاف المارّة ولو اشتبهوا بهم”.

وأوضح أنه “عند اشتباه جهاز رجال الهيئة بأي شخص، فإن عليهم إبلاغ جهاز البوليس ليمارس واجب الاستيقاف وسؤال المستوقَف”، قائلًا في تغريدة أخرى إن الهيئة يجب أن تركز جهودها الآن على نشر القيم والحد من الفساد”.

وأضاف البابطين أن “استمرار رجل الهيئة في ممارسة دور الضبط، كأن يباشر استيقاف أحد المارة ولو اشتبه به، يعني أنه تجاوز حدود وظيفته ويكون عُرضة لعقوبة الفصل”، مشيرًا إلى أن “اشتراك عضو الهيئة في استجواب المتهم قد يُفضي إلى بُطلان الإجراء، ومن ثم تُحفظ الدعوى الجزائية”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق