أنحاء الوطن

ينبع : سارق جثة “مقبرة الشاطئ ” يُحول للطب النفسي

(أنحاء) – ينبع :-

في تطورات جديدة لحادثة نبش أحد القبور من داخل مقبرة الشاطئ بينبع والذي انفردت ” أنحاء” بنشر تفاصيله وتوالت العديد من الصحف لتناقله نقلا عن ” أنحاء ” لغرابة الحادثة , طالب الادعاء والتحقيق بينبع بالكشف الطبي على الجاني للتأكد من وضعه النفسي والصحي .

وحسب الواقعة ومحضر تنفيذ المهمة وتسليمها لجهة الاختصاص الذي تحتفظ ” أنحاء ” بنسخة منه , سجلت الواقعة بانها عبارة عن ” أخذ جثة من المقبرة ” وحددت سنة ميلاد الجاني بعام 1403 هـ , وصودرت من الجاني جهازين جوال ” سامسونج ” و ” نوكيا ” ومحفظة شخصية , وكتب حرفيا ” الجثة داخل الصندوق ” وسلم الجاني حينها إلى قسم البلد .

وأوضح محضر الواقعة التالي نصا ” اثناء تعقب معقب الدوريات شمال في ج 17 شاهد …… سيارة من نوع غمارة يتجول في  ج 17 وعليه وضع ارتباك ويمشي ببطء وتم ….الحي خلف مديرية الشرطة واتضح الشخص المذكور هو المطلوب لقسم البلد …. المقبرة الشاطئ وعند تفتيش المركبة وجد مع الشخص في الصندوق جثة ملفوفة ….. اتضح نفس الجثة التي اخذها من مقبرة الشاطئ الساعة الخامسة .

وتعود تفاصيل القضية لتمكن مواطن من سرقة جثة تعود لفتاة  داخل مقبرة الشاطئ بمحافظة ينبع اعتقادا منه بأن الجثة تعود لوالدته المتوفاة ,وحاول بعد سرقتها الوصول بها لجهة دينية لطلب فك الساحر المربوط بالجثة حسب اعتقاده بغسلها  .

وتمكن الجاني حينها من دخول المقبرة, وبدأ بنبش القبور حتى تمكن من نبش قبر الفتاة , وأخرج جثتها وقفز بها من سور المقبرة ,بعد أن شاهده الحارس , ولم يتمكن من الإمساك به , وحضرت الدوريات الأمنية بعد بلاغ رسمي من حارس المقبرة , وشاهد أفرادها اختفاء جثة داخل أحد القبور, وبسؤال الحارس أفاد بأن القبر يعود لفتاة , لتبدأ رحلتهم بالبحث عن الجاني والجثة المفقودة .

واستطاع أفراد الأمن من إيقاف الجاني داخل حي ج17 عند محاولته الوصول لمقر هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لرغبته في غسل الجثة مجددا , لاعتقاده أن داخلها العمل الشيطاني الذي حاول التخلص منه بالتعدي الآداب الشرعية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق