أنحاء العالم

المرصد السوري : بعد الهجمات الأخيرة .. شرق حلب بلا مستشفيات

القاهرة – د ب أ :-

أفادت منظمة إغاثية اليوم السبت بأنه لم تبق أي منشأة طبية كبيرة تعمل شرقي حلب بعدما خرج من الخدمة مستشفى رئيسي في القطاع المحاصر الذي تسيطر عليه المعارضة في هجوم.

وقال اتحاد المنظمات الطبية السورية إن مستشفى عمر بن عبد العزيز في شرق حلب تعرض لموجة من قذائف المدفعية ودمر في وقت متأخر من أمس الجمعة، وقتل 25 مدنيا على الأقل جراء ضربات جوية مكثفة وقصف مدفعي من جانب قوات الحكومة السورية على مواقع المعارضة في ريف حلب الشرقي، بحسب ما ذكره المرصد السوري لحقوق الإنسان وهو جماعة حقوقية سورية معارضة تتخذ من المملكة المتحدة مقرا لها .

ويمثل هذا العدد أعلى حصيلة يومية في ريف حلب الشرقي منذ أن كثفت الحكومة هجماتها بالمنطقة يوم الثلاثاء الماضي بعد توقف دام ثلاثة أسابيع، بحسب المرصد، وأدانت الولايات المتحدة الهجمات واتهمت حليفة الأسد، روسيا – التي نفت أي دور لها في الهجمات الأخيرة على المدينة – بتورطها في “تمكينهم”.

وقالت سوزان رايس مستشارة الأمن القومي للولايات المتحدة: “النظام السوري وحلفاؤه، روسيا على وجه الخصوص، يتحملون مسؤولية العواقب الآنية وطويلة الأجل التي أسفرت هذه الخطوات عنها في سورية وخارجها”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق