رياضة

الأميرة ريما: المجتمع بحاجة لنشر ثقافة الرياضة والتوعية بأهميتها وتعزيزها

(أنحاء) – متابعات : ــ

توقع الهيئة العامة للرياضة وجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن اليوم (الأربعاء) مذكرة تعاون، بحضور وكيل رئيس الهيئة العامة للرياضة للقسم النسائي الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان، ومديرة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن الدكتورة هدى العميل، وتقوم الجامعة بموجب المذكرة بتفعيل منشآتها الرياضية للعنصر النسائي للمساهمة برفع معدلات ممارسة المرأة السعودية للنشاط البدني والوصول إلى مجتمع صحي رياضي.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية مع جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن التي تعد أكبر جامعة نسائية في العالم؛ نظرا لما تمتلكه من منشآت رياضية على مستوى عالمي مما سيساهم في خلق الدافع لدى الطالبات لممارسة الرياضة والإلمام بأهميتها.

يشار إلى أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن مشروع الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأوليمبية العربية السعودية لرفع مستوى المشاركة المجتمعية في الرياضة من 13% إلى 40% في عام 2030 التي تعد جزءا من رؤية المملكة 2030.

من جانبها، عبرت الأميرة ريما بنت بندر بن سلطان عن سعادتها بتوقيع هذه الاتفاقية التي تجسد التعاون بين الجهات الحكومية من أجل الإسهام في نشر ثقافة الرياضة والتوعية بأهميتها في المجتمع، وقالت: «أشعر بكثير من الفخر وأنا أرى هذه الإمكانات الكبيرة لجامعة الأميرة نورة وما تضمه من منشآت وصالات محفزة للجميع»، مثنية في الوقت نفسه على العلاقة الوطيدة بين الهيئة والجامعة والتجاوب الكبير من مديرة الجامعة ومنسوباتها، مؤكدةً أن هذه الخطوة ستسهم في رفع معدل الممارسة المجتمعية، فالمجتمع بحاجة ماسة لنشر هذه الثقافة وتعزيزها، ووجود مثل هذه المنشآت العصرية يحفز على تحقيق أهداف الرياضة والرفع من معدلات ممارستها، حسب “عكاظ”.

يذكر أنه بدأ تشغيل المركز الترفيهي للطالبات في جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في العام 2014 بإدارة طاقم تدريبي من كوريا، حيث يقع على مساحة 22.000 متر مربع، بطاقة استيعابية تستوعب 4600 طالبة.

ويحتوي النادي الذي يفتح أبوابه طيلة أيام الأسبوع عدا الجمعة، على عدد من الصالات الرياضية وإستاد رياضي، إضافة إلى مسبح على نمط المعايير الأوليمبية ومن أهم هذه الصالات، هي: كرة السلة، وكرة الطائرة، ورياضة الإيروبيك، ورياضة المشي (المضمار)، والدراجات الهوائية، كما تمارس الطالبات رياضات قفز الحبل، وتمرين الخطوة، وتمرين تخفيض الوزن، وتمارين الحركة، وتمارين لكامل الجسم، تمارين حرة، وهناك أيضا الرياضات المنوعة، وهي تشمل كأس التراص، وألعاب القرص الطائر، وهضبة تثبيت الكرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق