أنحاء العالم

إسرائيل تتراجع عن إصدار مئات التراخيص لبناء وحدات استيطانية في القدس

القدس المحتلة – أ ف ب :-

طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم إرجاء مناقشات لبحث إصدار مئات التراخيص لبناء مئات من الوحدات السكنية الاستيطانية في القدس الشرقية المحتلة لتجنب المزيد من التوتر مع الولايات المتحدة.

ويأتي هذا الإعلان قبل ساعات من خطاب لوزير الخارجية الأميركي جون كيري سيقدم فيه رؤيته للسلام بين الدولة العبرية والفلسطينيين.

كما يأتي بعد تبني مجلس الأمن الدولي الجمعة قراراً يدين الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وللمرة الأولى منذ 1979، لم تستخدم الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) بينما كانت تساند إسرائيل في هذا الملف البالغ الحساسية، وقد سمح امتناعها عن التصويت بإقرار النص.

ويطالب النص اسرائيل بأن “توقف فوراً وعلى نحو كامل جميع الأنشطة الاستيطانية في الأرض الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية” ويؤكد أن المستوطنات “ليس لها شرعية قانونية”.

واتهمت إسرائيل الرئيس الأميركي المنتهية ولايته باراك اوباما بـ”التآمر” على إسرائيل في مجلس الأمن.

وفي مسعى لتهدئة التوتر بين البلدين، طلب نتنياهو أرجاء مناقشات لإصدار مئات التراخيص لبناء وحدات استيطانية، بحسب مسؤول في بلدية القدس الإسرائيلية.

وقال حنان روبين وهو عضو في البلدية وعضو في لجنة التخطيط والبناء التي كان من المقرر أن تبحث إصدار التراخيص لوكالة فرانس برس “أبلغنا رئيس اللجنة أنه تم سحب (مناقشة إصدار التراخيص من البرنامج) بطلب من رئيس الوزراء من أجل أن نتجنب خلافاً مع الحكومة الأميركية قبل خطاب (وزير الخارجية الأميركي جون) كيري الليلة”.

وكان منظمة “عير عاميم” الإسرائيلية المناهضة للاستيطان أكدت أن اللجنة ستبحث إصدار تراخيص لـ 618 وحدة استيطانية في القدس الشرقية المحتلة.

وذكر روبين أن اللجنة كانت ستقوم بالتصويت على إصدار تراخيص لبناء 492 وحدة استيطانية في حي رمات شلومو وحي رموت الاستيطانيين في القدس الشرقية.

وأضاف أنه سيتم طرح هذه المخططات للتصويت في وقت لاحق لم يحدد بعد.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق