أنحاء العالم

“ويكيليكس”: الاستخبارات الأمريكية تتنصت على العالم في صورة هاكر روسي

(أنحاء) – متابعات :-

أكد موقع التسريبات الشهير “ويكيليكس”، أن هاكرز وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي إيه”، طوروا أدوات تسمح لهم باختراق أجهزة لمراقبة المحادثات والرسائل حول العالم.

ونشر “ويكيليكس” -الموقع المتخصص في كشف الأسرار الحكومية – 8761 وثيقة وملفا أمس، قال إنها من مركز “سي آي إيه” للاستخبارات السيبرانية.

وأوضح أن المركز طور سبلا لاختراق أجهزة بدءًا من جوالات شركة “آبل” “آيفون” والجوالات التي تعمل بنظام تشغيل شركة “جوجل” “آندرويد” إلى أجهزة تلفاز “سامسونج” الذكية، من أجل مراقبة المحادثات والرسائل.

ومن أجل إخفاء عملياتها، أشار “ويكيليكس” إلى أن وكالة الاستخبارات المركزية اعتمدت بشكل روتيني تقنيات قرصنة تمكنها من الظهور كما لو كانوا هاكرز  في روسيا.

 وذكر “ويكيليكس” أن وثائق “سي آي إيه” أظهرت أن الوكالة قادرة على التغلب على تشفير تطبيقات شهيرة مثل “واتس آب”، ببساطة عن طريق اختراق الأجهزة وتجميع الصوت وحركة الرسالة قبل أن يتم تطبيق التشفير عليها.

وتعليقًا على ذلك الأمر، قال المتحدث باسم وكالة الاستخبارات الأمريكية “جوناثان ليو” عبر البريد الإلكتروني: “نحن لا نعلق على صحة أو مضمون وثائق استخباراتية مزعومة”.

وتمكن أدوات القرصنة التي طورتها الوكالة من تحويل أي جهاز منزلي إلى بؤرة تنصت كما تمكنها أيضا من استهداف برمجيات أنظمة التحكم في السيارات، وهو ما يثير قلقاً بالغاً حال تأكيده.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق