أنحاء العالم

محكمة أمريكية تبحث الطعن في صحة اعترافات سعودي معتقل بغوانتانامو

(أنحاء) – متابعات :-

عقدت محكمة القاعدة البحرية الأمريكية في خليج غوانتانامو، جلسة لبحث الطعن على اعترافات السعودي عبدالرحيم الناشري، أثناء التحقيق معه من قبل عملاء CIA، والذي يقبع في المعتقل منذ 2006، على أساس أنها تمت تحت التعذيب.

وكان عبدالرحيم الناشري، والمتهم بالتخطيط لتفجير المدمرة الأمريكية “كول” عند سواحل اليمن عام 2000، وفقًا لصحيفة “ميامي هيرالد” الأمريكية، ‏قد تم تعذيبه بأسلوب “الإيهام بالغرق”، وتهديده ‏بجهاز حفار، وحرمانه من النوم، وحبسه في تابوت، لدى CIA، بعد استجوابه عام 2002 .

ويقول محامو الدفاع إن جميع اعترافات الناشري، تلوثت بالتعذيب، لأن المحققين، من خلال التعذيب، برمجوه على تقديم الإجابات التي أرادت جهة التحقيق المحايدة أن تسمعها، وعلاوة على ذلك، أشار تقرير مجلس الشيوخ إلى أن المتهم احتجز لمدة ستة أشهر تقريبا في موقع مجهول يطلق عليه “الموقع الأسود” تابعCIA، من 2003 إلى 2004، ما جعله بعيدا عن مكان آمن للتحقيق معه.

ويطالب المحامون بعدم الاعتداد باعترافات المتهم، للأسباب المذكورة، وعدم الأخذ بشهادة أحد المتهمين الآخرين ضده، وهو يمني، لأن شهادته أخذت منه قسرا، وأثناء وجوده في السجن، وهو محكوم بالإعدام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق