رياضة

عشاق البارسا يمنحون بيكيه لقباً جديداً نظير مواقفه

(أنحاء) – بدر سابق : ــ

أشادت صحيفة إسبانية، بتصريحات جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة، التي تحدث فيها عن استفتاء انفصال إقليم كتالونيا، ووصف خوض مباراة لاس بالماس أمس الأحد بدون جمهور، بأن ذلك “أسوأ يوم في مسيرته الكروية”.

وذكرت صحيفة “سبورت”، أن بيكيه أصبح المتحدث الحقيقي باسم برشلونة والمعبر الأول عن آراء جمهور النادي الكتالوني، إذ لم تكن تصريحاته الأخيرة هي الوحيدة التي لاقت استحسان وتأييد جمهور البلوجرانا.

وأوضحت الصحيفة أن اللاعب سبق وتحدث عن كثرة الأخطاء التحكيمية التي ارتكبت ضد برشلونة، مع تجاهل الإدارة في اتخاذ موقف قوي على غرار ما تقوم به إدارة ريال مدريد، وظهر ذلك حينما رفض الحكم احتساب ركلة جزاء، في مباراة فياريال في شهر يناير/كانون ثان الماضي.

وتابعت الصحيفة أنه عندما انتصر ريال مدريد بعد ذلك على فياريال، لم يتردد في الهجوم على الصحافة الإسبانية المقربة من ريال مدريد، وذلك لأن الملكي تحصل على ركلة جزاء في المباراة أقل وضوحا من الركلة التي لم تحتسب للنادي الكتالوني ضد المنافس ذاته.

وأكدت الصحيفة أن اللاعب أعلن أنه شجع يوفنتوس الإيطالي في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد في 2015، لأنه لا يتمنى أي انتصار للملكي بقوله، إنه شاهد اللقاء بقميص بوفون، حارس مرمى السيدة العجوز.

وأفردت الصحيفة، عددا من تصريحات بيكيه، التي وافقت هوى جمهور النادي الكتالوني، من بينها رغبته في أن يكون رئيسا لبرشلونة وتوجيه الشكر لكيفين رولدن، الذي نشر صور احتفال لاعبي الريال بعيد ميلاد كريستيانو رونالدو رغم الخسارة أمام أتلتيكو مدريد برباعية نظيفة، وهجومه على البرتغالي جوزيه مورينيو حينما كان مدربا للملكي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق