أنحاء الوطن

“الأرصاد” تكشف حقيقة استخدام طائرات لتفريق السحب في سماء نجران

(أنحاء) – متابعات :-

نفت هيئة الأرصاد ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول حدوث عملية تفريق للسحب في نجران عمدا، فيما وصف أحد المختصين تلك الأنباء بـ”الهراء”.

وأكد المتحدث باسم هيئة الأرصاد وحماية البيئة حسين القحطاني أنه لا صحة لتلك الأنباء التي تتحدث عن وجود طائرات في سماء نجران تستخدم في تفريق السحب.

من جانبه، أوضح أستاذ المناخ بقسم الجغرافيا في جامعة القصيم الدكتور عبدالله المسند أنه لا يوجد أي أحد يملك قوة تغيير مسار حالة مطرية بأكملها، لافتا إلى أن هذه التنقية لم تستخدم في المملكة مطلقا.

وقال إن محركات الطائرات النفاثة على ارتفاعات عالية تنفث مركبات كيميائية غازية ومنها بخار الماء الساخن الذي عندما يختلط بالهواء البارد جداً خلف المحرك؛ يحدث تكثف له ويشكل بلورات ثلجية وهي الخطوط البيضاء التي يتم رؤيتها في السماء، والبعض يظن أن هذه الملوثات تستهدف تغيير المناخ قسراً، أو تفريق السحب عمداً، وهذا هُراء.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق