الرأيكتاب أنحاء

من الأهلي…على الأهلي

ليلة ( عصيبّه ) بكل ماتعنيه الكلمة مرت ليلة الأمس على محبي و جماهير النادي الأهلي بعد خروج فريقهم على يد الحصان الاسوّد عنابّي سدير نادي الفيصلي…

ولا يمكننا أن نحصّر الحسرة التي عاشها محبي الاهلي عليه ليلة البارحة فقط فمنّهم من لم يخرج من البّاد مود حتى هذه اللحظة..

نعم كان الفيصلي حاضراً في ليلة اخفى فيها لاعبوه اللون الاخضر تماماً من ارضية الملعب.. ليلة لم يظهر فيها سوى اللون العنابي..

وهنا نقف لنستذكر قليلاً رائعة الفنان الراحل كارم محمود عنابي يا عنابي ياخدود الحليوة…

بالفعل كان العنّابي في ليلة البارح ( حليوة ) حضوراً و ادآء و قتالية و رغبة بالتأهل أجتمعت ليكون النتاج تأهلاً مستحقاً مستوى ونتيجة لنهائي اغلى البطولات…

ولولا سوء الطالع الذي لازم لاعبي الفيصلي لكانت النتيجة اكثر مما أنتهت عليه ودليلاً على سوء الطالع حتى هدف المباراة الوحيد لم يعلنّه حكم المباراة إلا بعد العودة لتقنية الفيديو..

وبعد ان أعطينّا عنابي سدير حقه لنأتي قليلاً لنرى ماهي أسباب الظهور الباهت التي ظهر عليه لاعبي الاهلي..

الاسباب واضحة وضوح الشمس لمن اراد الواقعية و الحقيقة لا لمن اراد البكائيات و التسويف و رمي المسئولية على عاتق اللجان و الاتحاد السعودي لكرة القدم…!

فقد صدر قبل فترة سبقت مباراة الفيصلي و الاهلي قراراً من الاتحاد السعودي لكرة القدم يقضي بعدم مشاركة لاعبي المنتخب في نهائي كأس الملك اياً كانت الفرق المتأهله وهنا كانت بداية خروج الاهلي و اعلامه و جماهيره عن المستطيل الاخضر فأمتلأت مواقع التواصل الاجتماعي ضجيجاً بمطالبات إشراك لاعبي الاهلي بالنهائي وكأنهم ضمنّوا الفوز على العنابي البطل وتناسوا تماماً ان هناك اسوّد بحريملاء ينتظرون الإفتراس تفرغوا لاعداد فريقهم و تركوا خارج الملعب لمن هم خارج الملعب..

وبعد أن تم إعادة النظر في القرار وتم إلغائه عادوا الاهلاوية لمواقع التواصل الاجتماعي بمطالبات غير واقعية تماماً ولا تمّس الاهلي من قريب او بعيد فقد طالبوا بعدم تأجيل لقاء الاتحاد مع الباطن ضمن منافسات نفس البطولة وتناسوا دعم وتجهيز لاعبيهم لمباراة الفيصلي..

الم يكن من الاولى هنا الالتفات لناديهم و دعمه و تجهيزه لموقعة العنابي..؟!

بالاضافة الى عدم احترام الخصم جميعها اسباب من الاهلي  ادت الى خروج الاهلي من اغلى البطولات …

وماذا بعد الخروج…  مطالبات بإعادة المباراة و تظلمات من تقنية الفيديو و و و و و و و و … ( ماتابّوا )…!!

اختصاراً لجميع ماسبق الاهلي فضل الحضور خارج الملعب فكانت النتيحة الخروج من الملعب…

لذلك اقول اخيراً ان الاسباب من الاهلي هيا التي جائت بالخروج المرير على الاهلي…

قفلة :- الدرّس القاسي خير مانتعلم منه.. والحضور خارج الملعب لا يجلّب البطولات.. ومن راقب ( الإتحاد ) مات هماً..

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق