أنحاء الوطن

على شرف نائب أمير منطقة مكة المكرمة.. جامعة دار الحكمة تزف 384 طالبة إلى سوق العمل ضمن الدفعة الـ 16 للخريجات

(أنحاء) – ناصر الحسن :-

زفت جامعة دار الحكمة (الأربعاء) الماضي 384 طالبة ضمن الدفعة السادسة عشر من طالبات البكالوريوس والدفعة السادسة من الماجستير وذلك خلال حفل بهيج أُقيم على شرف صاحب السمو الملكي نائب أمير منطقة المكرمة الأمير عبدالله بن بندر بالمقر الرئيسي للجامعة بمشاركة 800 سيدة وسيد من آباء الخريجات ونخبة من سيدات و رجال الأعمال.

وضمت تخصصات البكالوريوس والماجستير التصميم والعمارة وكلية إدارة الأعمال والقانون وكلية التربية والعلوم الصحية.

واستهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم عقبها كلمة ترحيبية ألقاها الأستاذ قيس جليدان من مجلس الأمناء وتخلل ذلك فقرات متنوعة تم خلالها عرض إنجازات الجامعة عبر فيلم موثق.

وهنأت الدكتورة سهير حسن القرشي، مديرة جامعة دار الحكمة، الطالبات سائلةً المولى أن يوفقهن في حياتهن المهنية وكل ما فيه خدمة دينهن والوطن، وقالت في كلمتها: ” نحتفي اليوم بكوكبة متكاملة من بنات الجامعة القائدات الرائدات الراعيات، قوامها 384 خريجة يمثلن كليات منهن 360 شهادة البكالوريوس و24 شهادة ماجستير محصنات بالعلم والمعرفة ومستعدات لتحديات سوق العمل ومتعطشات لتقديم أفضل ما لديهنّ للوطن الغالي.

وخاطبت الخريجات قائلة: ” ان التخرج لحظة من لحظات العمر الزاهية وثمرة جهد لا يتكرر في العمر إلا قليلا، يأتي تتويجاً لجهد دؤوب وعطاء متصل، لكنه في ذات الوقت إعلان ببداية مرحلة أخرى من الحياة والعمل، تظهر فيها الخريجة قدراتها مساهمةً في بناء ذاتها ووطنها”.

ثم توجهت بالشكر الجزيل لداعمي ومؤسسي جامعة دار الحكمة الذين كرسوا وقتهم وجهدهم للجامعة وقالت إن دار الحكمة دأبت على تكريم داعميها وكذلك تكريم مؤسسيها وتشاركهم نجاحاتهم وهم جزء لا يتجزأ من عائلة جامعة دار الحكمة.

وفي ختام الحفل، تم تكريم خريجات الجامعة المتميزات، وعلى رأسهن الخريجة منيرة عبد الواحد التي كرمتها الدكتورة سهير القرشي وسلمتها درعاً تذكارياً بمناسبة نيلها جائزة دار الحكمة للتميز، وهي الجائزة التي أطلقتها الجامعة في عام 2014 بهدف تكريم الإنجازات المرموقة للطالبات في واحد أو أكثر من المعايير الأربعة التالية: الإنجازات على الصعيد المهني والوظيفي، وريادة الأعمال، وخدمة المجتمع، والنهوض بالمعرفة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق