أنحاء الوطن

إتفاقية تعاون بين جمعية مكافحة السرطان ومكتب الحميزي للمحاماة

أنحاء – الرياض : ــ

وقعت الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان؛ اتفاقية تعاون مع مجموعة الحميزي للمحاماة والاستشارات، مؤخراً بمقر الجمعية في الرياض، حيث مثل الجانبين في التوقيع رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان معالي الدكتور محمد بن أحمد الكنهل، ومدير مجموعة الحميزي للمحاماة والاستشارات سعادة الدكتور خالد بن محمد الحميزي، وبحضور أعضاء مجلس إدارة الجمعية.

واهدف الاتفاقية تهدف إلى خلق التعاون بين الجمعية والمكتب عبر تقديم جميع الخدمات القانونية والاستشارية للجمعية من جانب المسؤولية الاجتماعية دون مقابل، وصياغة العقود والاتفاقيات ومذكرات التفاهم، إضافة إلى صياغة عقود العاملين ومراجعة اللوائح الداخلية للجمعية، وحضور الاجتماعات التي تحتاج إلى الدعم القانوني، والمشاركة في مفاوضات الجمعية.

من جانبه، أوضح معالي الدكتور محمد بن أحمد الكنهل رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان، أن مبادرة مكتب الحميزي للمحاماة والاستشارات في دعم الجمعية من خلال تقديم الخدمات القانونية والاستشارية تأتي ضمن مسؤوليتهم الاجتماعية في دعم الجمعيات الخيرية، لافتا إلى أنهم في الجمعية يقدمون الشكر والعرفان إلى مدير عام مجموعة الحميزي للمحاماة والاستشارات، وإلى جميع المسؤولين عن هذه المبادرة، وذلك لما له الأثر البالغ على الجمعية وإيماناً منها بجدوى الاستشارات الشرعية والنظامية لأعمالها، والتي تنعكس إيجاباً على أعمالها وإداراتها ورفع مقياس الجودة.

على الصعيد الآخر، أكد سعادة الدكتور خالد بن محمد الحميزي مدير مجموعة الحميزي للمحاماة والاستشارات أن هذه المبادرة تأتي انطلاقا من استشعار المكتب لمسؤوليته تجاه مجتمعه، وإيمانا بالأهداف السامية التي تسعى إليها الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان، حيث تقدم الجمعية العون والرعاية لهذه الفئة الغالية عن طريق برامجها الموجهة لخدمة محاربي السرطان.

يذكر أن الجمعية السعودية الخيرية لمكافحة السرطان تقدم للمرضى الخدمات الاجتماعية، من النقل والإسكان والمساعدات المالية، وخدمات الدعم النفسي، وخدمات الدعم والوقاية، وتمكنت من تقديم أكثر من مائة ألف خدمة للمرضى، ويمكن المساهمة في دعم الجمعية عن طريق إرسال رسالة SMS فارغة للرقم (5070)، وللتبرع بمبلغ (12) ريالات شهريا إرسال الرقم (1).

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق