رياضة

الكرة تخرج لسانها لكبار القارة العجوز

سقط عملاقا الدوري الإسباني برشلونة وريال مدريد في نفس الليلة بهزيمتين ساحقتين على يد ليغانيس واشبيلية .. وفي انجلترا سقط أيضا ليفربول وتلقى هزيمته الأولى هذا الموسم، غير أنها أقل مرارة من البرشا والريال، كونها جاءت ضمن كأس الرابطة وليست في الدوري إضافة إلى أن ليفربول لعب بتشكيلته الاحتياطية و كانت أمام فريق منافس هو تشيلسي .

فعلى ملعبه استضاف ليغانيس برشلونة وأكرمه بهدفين لهدف واحد رغم أن برشلونة كان المتقدم بهدف للاعبه كوتينهو.. إلا أن حماسة لاعبي ليغانيس ودعم جماهيرهم جعلهم ينتفضون ويسجلون هدفين عن طريق اللاعب العربي نبيل الزهر ثم أوسكار.

 ورغم الخسارة إلا أن برشلونة ظل متصدرا للدوري بفارق الأهداف عن منافسه ريال مدريد الذي تلقى خسارة موجعة بثلاثية نظيفة سجلت جميعها في الشوط الأول.. إذ باغت لاعبو اشبيلية خصومهم بهدفين للاعب سيلفا ثم أضاف اللاعب العربي وسام بن يدر هدفا ثالثا قضى به على أحلام الريال.

أما ليفربول فأبدع لاعبوه البدلاء أمام تشيلسي ضمن كأس رابطة المحترفين الانجليزي.. حيث أشركهم يورغن كلوب لإراحة الأساسيين لمباراة السبت في الدوري أمام نفس الفريق تشيلسي الذي يقف في جدول الترتيب خلف ليفربول المتصدر ومانشستر سيتي الوصيف.

انتهى الشوط الأول سلبيا وفي الشوط الثاني سجل دانيال ستوريدج هدفا مقصيا رائعا.. وقبل النهاية بعشر دقائق أدرك تشيلسي التعادل عن طريق لاعبه ايمرسون .. قبل أن يتعملق ادين هازارد ويسجل هدفا إعجازيا خارقا اخترق به دفاع ليفربول وأطلق صاروخا استقر في الشباك.

المصدر
بدر سابق
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق