أنحاء العالم

الأمم المتحدة ستتفاوض للقيام بـ “دور رئيسي” في ميناء الحديدة

أعلن المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث أمس (الجمعة) في مدينة الحديدة المطلة على البحر الأحمر، أنه اتفق مع الانقلابيين الحوثيين على إجراء مفاوضات حول قيام الأمم المتحدة بـ«دور رئيسي» في ميناء المدينة الذي يشكل شريان حياة رئيسيا لملايين اليمنيين.

وقال المبعوث الأممي الذي وصل إلى صنعاء الأربعاء إنه التقى أمس قيادات ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، مضيفا «أنا هنا اليوم لأخبركم أننا قد اتفقنا على أن الأمم المتحدة يجب أن تنخرط الآن وبشكل عاجل في مفاوضات تفصيلية مع الأطراف للقيام بدور رئيسي في ميناء الحديدة، وأيضا على نطاق أوسع».

وأضاف «نعتقد أن مثل هذا الدور سيحافظ على خط الإمداد الإنساني الرئيسي الذي يبدأ من هنا ليخدم الشعب اليمني. كذلك نأمل أن يسهم مثل هذا الدور أيضاً في الجهود الدولية لزيادة قدرة وفاعلية الميناء».

وتمرّ عبر الميناء غالبية السلع التجارية والمساعدات الموجّهة إلى ملايين اليمنيين الذين يعتمدون عليها للبقاء على قيد الحياة.

وكان ريـال لوبلون المتحدث باسم الأمم المتحدة صرح للصحافيين في وقت سابق اليوم، إن المنظمة الدولية مستعدة للعب دور إشرافي في إدارة الميناء.

وذكرت وكالة «رويترز»، نقلاً عن شهود، أن مبعوث الأمم المتحدة اجتمع مع إدارة ميناء الحديدة.

وكان غريفيث قد أبلغ مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، الأسبوع الماضي، أن طرفي الصراع في اليمن أكدا التزامهما بحضور محادثات السلام، التي يأمل أن تنعقد في السويد قبل نهاية العام.

المصدر
الشرق الأوسط
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق