التكنولوجيا

“السعودية للكهرباء” تطلق أول هاكاثون وطني يبحث عن حلول لتحديات الطاقة

بالشراكة مع جامعة الملك عبدالله وبنك التنمية يدعم المشروعات المجازة بـ 4 ملايين ريال

ينطلق اليوم، الهاكاثون الوطني للطاقة ضمن برنامج “نحو وطن مبتكر”، الذي تنظمه حاضنة طاقة الابتكار التابعة للشركة السعودية للكهرباء، بالشراكة مع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية “كاوست” .

ويعتبر الهاكاثون، أول مسابقة يطلقها برنامج “نحو وطن مبتكر” الذي تتباه الشركة، ويستهدف ثلاث شرائح من المخترعين والمبتكرين في مجال الطاقة، وهم: (الشريحة الأولى: الأفراد ذوي المهارات والأفكار التي تعالج التحديات في مجالات الطاقة، والشريحة الثانية: الشركات الناشئة التي تختص في مجالات الطاقة أو نشاطات لها علاقة بالطاقة أو الصناعة، أما الشريحة الثالثة: الشركات والمصانع)، حيث دعيت ثلاث شركات سعودية ومصانع في مجالات الطاقة والهندسة الرقمية، سيشاركون بمفكرين وخبراء ومهندسين ينتمون إلى هذه الشركات؛ للمشاركة في الهاكاثون باختراعات وابتكارات تساعد في تقديم الحلول لبعض التحديات في مجال الطاقة.

وقال المهندس خالد الدوسري، المدير التنفيدي لحاضنة طاقة الابتكار في “السعودية للكهرباء”، إننا نتطلع من خلال هذا الهاكاثون إلى الخروج بمنتجات يمكن تطويعها لتقديم حلول لبعض التحديات في مجال الطاقة، سواء من خلال الابتكارات الهندسية والفنية أو المجالات الأخرى، التي يمكن أن تخدم قطاع الطاقة في المملكة، وأشار إلى أن مشاركة عدد من الشركات المتخصصة في مجالات الطاقة، قد يولد فكرة أو منتج يساهم في حل تحدٍ تواجهه الطاقة الكهربائية في المملكة.

وأوضح الدوسري، أن عدد المشاركين المتوقع في هذا الهاكاثون قد يتجاوز الـ 70 مشاركاً، حيث فتح المجال لجميع المواطنين والمقيمين من الجنسين ممن يملكون قدرات وإمكانيات في مجالات الابتكار والاختراع للمشاركة في هذا الهاكاثون، وأضاف أن جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية “كاوست” اختيرت لتكون مقراً لاستضافة الهاكاثون الأول من نوعه؛ كونها شريك استراتيجي لبرامج الحاضنة، حيث توفر البيئة الجاذبة للشباب والشابات والمنشآت الناشئة في مجالات الابتكار والاختراع وريادة الأعمال، إضافة إلى أن الجامعة ستقدم الدعم الأكاديمي، والكفاءات البشرية التي ستشارك من حاضنة طاقة الابتكار في “السعودية للكهرباء”؛ للخروج بنتائج إيجابية خلال الأيام الثلاثة من الهاكاثون، إضافة إلى يوم الختام، الذي سيكون الخميس السادس من شهر ديسمبر الجاري، حيث سيعلن خلاله الفائزين بجوائز رصدتها الشركة.

وكشف المدير التنفيذي لحاضنة طاقة الابتكار، أن “السعودية للكهرباء” وضعت العديد من التحديات أمام المتنافسين في هذا الهاكاثون، وستعمل على تمويل وتطوير الابتكارات والاختراعات التي تخدم قطاع الطاقة الكهربائية.

وبين الدوسري، أن الشركات الناشئة المشاركة في الهاكاثون والمتقدمة بحلول لتحديات الطاقة الكهربائية، إذا اعتمدت أفكارها في الهاكاثون، ستمنح فرصة للحصول على أوامر عمل مباشرة مع “السعودية للكهرباء”، إذا كان للعمل علاقة بالحلول المقدمة، خاصة أن بنك التنمية الاجتماعية أبدى استعداده لتمويل الشركات الناشئة التي ستجيزها الحاضنة من خلال الهاكاثون بمبالغ قد تصل إلى أربعة ملايين ريال سعودي.

وفي ذات السياق، ذكر الدوسري أن حاضنة طاقة الابتكار لا تتوقع وجود منتجات أو خدمات أو أفكار جاهزة لدى المشاركين في الهاكاثون، وإنما استعدادهم لتوليد الأفكار الجديدة، وقدرتهم على العمل بشكل جماعي مع الآخرين للخروج بحلول جديدة، وهو المستهدف، وهو ما يتوقع الوصول إليه أثناء الهاكاثون.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق