ثقافة وفنون

الفن التشكيلي يصور تاريخ ومستقبل حائل في “الجنادرية ٣٣”

جمع بيت حائل ٣٧ فنان تشكيلي من المنطقة

استعرض المعرض المصاحب لجناح بيت حائل المشارك في المهرجان الوطني للتراث والثقافة “الجنادرية ٣٣”، تاريخ ومستقبل المنطقة عبر الفن التشكيلي، بمشاركة ٣٧ فنان تشكيلي ويضم المعرض أكثر من ٨٠ لوحة تشكيلية تعرض أمام الزوار للتعرف على التاريخ والارث الكبير للمنطقة.

وأكد الأستاذ يوسف الشغدلي المشرف العام على جناح بيت حائل بأن معرض الفن التشكيلي يضم كل الفنون التشكيلية بمختلف أنواعها، ومنها “النحت” و”الطرق على النحاس” وأيضاً كل ما يرسم بالألوان والذي يعتبر أصلاً للفن التشكيلي.

وأوضح بأن معرض الفن التشكيلي لهذا العام يتميز بإعطاء الفنانين الحرية التامة في حرية اختيار الموضوعات، مع مراعاة بأن تكون الموضوعات حول التراث والثقافة لمواكبة مهرجان الجنادرية، وذلك بعد الاجتماع مع الفنانين قبل ثلاثة أشهر، وإعطائهم رأي بأن تكون الموضوعات ذات حرية تامة للتعبير عن حبهم للمنطقة وهذا البلد المبارك.

وقال الشغدلي بإن معرض الفن التشكيلي في بيت حائل تميز أيضاً بتوحيد مقاسات اللوحات الفنية لكل المشاركين تقريباً لتصبح السمة العامة المعرض، مشيراً إلى أن المقاسات الموحدة أصبحت ( ٨٠ في ٨٠ سنتميتر).

وأشار الشغدلي إلى أن اللوحات المعروضة تنقل تاريخ وتراث منطقة حائل وأيضاً بعض المناطق الأخرى للمملكة بسبب تأثر بعض الفنانين بالمحيط الذي حولهم، مؤكداً اهتمام المعرض بالنظر لكل اللوحات من الجانب التشكيلي.

وذكر المشرف العام على بيت حائل بإن الجناح يطمح بأن يواكب حركة الفن التشكيلي في المملكة، وتغذية الزوار بصرياً بالفن التشكيلي الجميل، مؤكداً بأن بيت حائل يعمل على نشر ثقافة الفن التشكيلي في مجالاته وابراز هذا المجال في أكثر من زاوية.

وأضاف الشغدلي قائلاً بإن جناح بيت حائل ومعرض الفن التشكيلي يضم أكثر من محور، منها، “رسم الجداريات” للفنان محمد الرشيدي، أيضاً زاوية الفن التشكيلي للفنان التشكيلي صالح المحيني، كما يضم بيت حائل زاوية الخط العربي المحفور الملون للفنان مشاري الحائطي، كما يشارك في البيت الفنان متعب الرشيدي في زاوية أخرى من أنواع الفن التشكيلي.

وأشاد الشغدلي بدعم أمير منطقة حائل الأمير عبدالعزيز بن سعد، ونائب أمير المنطقة الأمير فيصل بن فهد بن مقرن، للفن التشكيلي وفناني المنطقة باستقطاب هذه الكوكبة المحترفة من أبناء المنطقة لنشر ثقافة الفن الجميل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق