أنحاء الوطن

مسك الابتكار تعلن انطلاق برنامج (500Startups) لدعم الشركات الناشئة

تم اختيار 21 متقدماً من قرابة 500 متقدماً من الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تطلق مسك الابتكار بشراكة استراتيجية مع الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت” اليوم الأحد 27 يناير في الرياض، برنامج (500Startups) الهادف إلى تنمية المشروعات الناشئة وتحويلها إلى شركات ناجحة، والعمل على دعم الأفكار الخلاقة بما يساعد على خلق الوظائف ورفع نسبة إسهام ريادة الأعمال في إجمالي الناتج المحلي.

وقد وصل عدد المتقدمين للبرنامج إلى ما يقارب 500 متقدماً من دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تم اختيار 21 منهم لبدء التجربة والمضي قدماً في الدخول بشركاتهم الناشئة إلى قطاع الأعمال العالمي، في حين سهّل البرنامج تنقلات المشاركين فيه من خلال شراكة تم توقيعها مع تطبيق “المسافر” ليكون شريكاً للسفر.

وكانت مسك الابتكار وقعت في وقت سابق اتفاقية شراكة مع شركة 500Startups التي أسهمت خلال 8 أعوام في تأسيس 2000 شركة جديدة في 60 دولة حول العالم، وتعد الاتفاقية فرصة مهمة يعمل خلالها الطرفان على إيجاد بيئة محفزة لريادة الأعمال بما يضمن اكتشاف الموهوبين وإنشاء شركات ناجحة بنماذج عمل مبتكرة وربطها بالمستثمرين الإقليميين والعالميين.

وبهذه المناسبة، أكدت المهندسة ديمة اليحيى المدير التنفيذي لمسك الابتكار أن البرنامج يعد بداية حقيقية لاكتشاف كفاءات شابة واعدة يمكنها قيادة شركات قادرة على تعزيز اقتصاد المستقبل، مشيرة إلى أن عدداً من الخبراء سيقدمون الإرشاد إلى المتقدمين من أصحاب المشروعات المرشحة للفوز، كما سوف يقدم البرنامج للمتقدمين تأهيلاُ متقدماً في عدة مجالات منها الاتصالات والمبيعات، مقابلة العملاء، تحليل البيانات، التوظيف، التمويل والمنتجات، وبناء الأنظمة، وغيرها.

من جهته، قال نائب محافظ “منشآت” لريادة الأعمال الأستاذ عصام بن صالح الذكير: “نعمل في منشآت على إعداد وتنفيذ ودعم برامج ومشاريع لنشر ثقافة وفكر العمل الحر وروح ريادة الأعمال والمبادرة والابتكار، وتقديم الدعم الإداري والفني للمنشآت ومساندتها في تنمية قدراتها الإدارية والفنية والمالية والتسويقية والموارد البشرية وغيرها.

وأضاف أن عدد رخص حاضنات الأعمال التي أصدرتها “منشآت” وصل إلى 70 رخصة، وذلك بهدف تنمية القدرات واحتضان الأفكار وتحويلها إلى شركات ناشئة وتحفيز الابتكار والإبداع، مشيراً إلى أن تخصصات حاضنات الأعمال المرخصة تنوعت ما بين تقنية واجتماعية وطبية ونسائية، موزعة على 14 مدينة ومحافظة.

يشار إلى أن مسك الابتكار التابعة لمركز المبادرات بمؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية” هي مبادرة تهدف إلى رفع مستوى التأهيل التقني والمهاري لدى الشباب، وتمكينهم من امتلاك مهارات المستقبل والحصول على أعلى المعايير العالمية للتدريب في مجال التقنية والابتكار وريادة الأعمال عبر الاستفادة من أفضل التجارب وتوسيع نطاق تواصلهم محلياً ودولياً، بما يساعدهم على بدء مشاريع استثمارية وريادية تسهم في تنمية مجتمعهم وأوطانهم والعالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق