أنحاء الوطن

كلية جدة العالمية ترعى المؤتمر التعليمي العالمي “احلم كثيرا”

جدة – سميرة سعيد

رعت كلية جدة العالمية المؤتمر التعليمي العالمي “احلم كثيرا” والذي أقامته شركة أدفانس إد العالمية بمقر الكلية وبمشاركة أكثر من 300 كادر تعليمي من قادة المدارس والمعلمين والمعلمات بمراحل التعليم العام بجدة.

تناول المؤتمر عددا من المحاور الرئيسية تمت مناقشتها خلال ورش العمل التفاعلية منها: تمكين الطلاب من إنتاج أعمال ذات جودة عالية، التوجهات الجديدة في الاعتماد الأكاديمي، كيف تكتب تقرير SQF للجودة؟ تصميم واستخدام نتائج تعلم الطلاب

الدكتور كيم حسين نائب الرئيس بالشركة في الشرق الأوسط وآسيا عبر عن سعادته للمشاركة لأول مرة في كلية جدة العالمية وهذا الكم الكبير من الحضور وقال:” نهدف من إقامة المؤتمر إلى دعم الكادر الأكاديمي بالمدارس واطلاعهم على أحدث المستجدات في مجال التعليم والتدريب ، وإعدادهم للحصول على الاعتماد الأكاديمي بمشاركة 25 مدربا من 12 دولة مؤهلين ومزودين بخبرات متنوعة ومهارات وأساليب حديثة على أن يحصل كل مشارك على شهادات حضور نهاية كل ورشة.”

وأضاف :” ونعمل مع وزارة التعليم كشركاء لتحقيق الأهداف المشتركة في الجودة والتطوير ، وتعمل أدفانس إد كجزء من منظمة أمريكية تعليمية يعود تاريخها لأكثر من مائة عام تقيم 10 مؤتمرات تعليمية في 77 دولة ، وتشرف على 34 ألف  مدرسة حول العالم منها 220 مدرسة تم اعتمادها و120طور الاعتماد”

وشاركت الدكتورة مها باوزير- مسؤولة الجودة في الشرق الأوسط بشركة أدفانس إد ومديرة مكتب الكون العالمي للاستشارات التعليمية بورشة عمل تحت عنوان كيف تكون عضو فريق ناجح؟ وقالت :” تأتي مشاركتي في المؤتمر بهدف رفع الجودة وتعزيز التعاون بين خبراء أدفانس إد والقيادات الأكاديمية من مدارس محددة لتقييم مدارس أخرى”

ولفتت بقولها :” كمسؤولة في الشركة أقوم بدوري في تمثيل بلدي المملكة العربية السعودية والإشراف على تقديم ما يتلاءم مع تعاليم ديننا والضوابط الشرعية، وأضمن كل ما هو مناسب لثقافتنا في المادة العلمية المقدمة ، فالشركة أمريكية ولديها خبراء من عدة دول ولدى هيئات التعليم في كل دولة معايير ومقاييس خاصة”.

 ويسعدني أن أشكر كلية جدة العالمية على هذا التنظيم الراقي والاستضافة الكريمة على أمل التعاون مستقبلا في مجالات الجودة والتطوير”

الأستاذة مريم بانخر – مشرفة عامة بمدارس دار التربية الحديثة قالت :” ما إن وصلني إيميل من أدفانس إد حتى سارعت في التسجيل والحمد لله استفدت كثيرا من حضوري في العمل الإداري مثل تحليل الاستبانات وتعرفت على طرق جديدة في تحليل نتائج الطالبات لمتابعة مستواهن بشكل دوري خلال سنوات الدراسة. والحقيقة المؤتمر كان رائعا من ناحية ورش العمل والمواد العلمية والتنظيم أكثر من رائع ونتطلع إلى مثل هذه المؤتمرات التي تضيف للعملية التربوية كل الفائدة لمصلحة أبنائنا الطلاب والطالبات”

الأستاذة غادة الشرقاوي لفتت إلى ان المؤتمر تناول جميع جوانب الاعتماد الأكاديمي وقد حصلت دار التربية الحدية على هذا الاعتماد من الشركة الرائدة ولا شك أن له دورا حيويا في رؤية وأهداف المدرسة التطويرية”

وأكدت الأستاذة ولاء صائم الدهر- معلمة رياض أطفال – مدرسة دوحة الجزيرة  على أهمية مثل هذه المؤتمرات في اكتساب طرق جديدة أكثر تأثيرا على الأطفال في التربية والتعليم عن طريق اللعب. وأضافت شازية عمر :”المؤتمر كان متنوعا ومفيدا لكل مرحلة وقد استفدت من ورش العمل في الطرق الفعالة في الإدارة الصفية وكيفية االتعامل مع الأطفال وإيصال المعلومات عن طريق التمثيل والفنون بأسلوب شيق”

الدكتورة نادية باعشن عميدة كلية جدة العالمية عبرت عن بالغ سعادتها وأسرة الكلية برعاية واستضافة هذا الحدث الكبير والأهم في مجال تطوير وجودة التعليم وقالت:” لقد سعدنا كثيرا باستضافة المؤتمر لأول مرة وتشرفنا بدورنا الفاعل في إيصال أحدث المستجدات في مجال التعليم وتقنيات التعليم في عصر التكنولوجيا المتسارعة والثورة المعلوماتية. ونسعى في كلية جدة العالمية إلى توفير أحدث مخرجات التعليم لتلبية احتياجات سوق العمل من القادة والمؤثرين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق